الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

حزب الاتحاد يطلق أول تجربة من نوعها في مجال تقديم دروس مجانية لتقوية مستويات المترشحين لمسابقة الباكلوريا في مقاطعات انواكشوط التسع : (مرفق بالصور)

الثلاثاء 5-05-2015


تجسيدا لإعلان رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز سنة 2015 سنة خاصة بالتعليم، أعلن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية عبر إطلاق دروس للتقوية لصالح طلاب الثانويات في مقاطعات العاصمة التسع ، وذلك عن طريق أمانته التنفيذية المكلفة بالتعليم التي نظمت مهرجانا شعبيا حاشدا مساء أمس الإثنين في مقر قسم حزب الاتحاد في مقاطعة توجونين بانواكشوط الشمالية بالتعاون مع اتحادية انواكشوط3 .

وقد ترأس هذه التزاهرة رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم وحضرها عدد من أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني بالإضافة الى الأمناء الاتحاديين للحزب على مستوى ولايات انواكشوط الثلاث وكذا عمد الحزب فيها وجمع غفير من مناضلي ومناضلات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

وبهذه المناسبة ألقى رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم كلمة هامة قال فيها : " إن هذا البرنامج الذي نعلن اليوم انطلاقته هنا من قسم الحزب في مقاطعة توجونين، سيستفيد منه أزيد من 720 تلميذا من تلاميذة السنة السابعة المترشحين للباكلوريا من شعبتي العلوم والرياضيات، من العائلات ذات الدخل المحدود".

وأضاف رئيس الحزب قائلا: "تشكل هذه الخطوة استجابة فورية لخطاب الرئيس المؤسس، فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بعد إعلانه سنة 2015 سنة للتعليم. كما تجسد التوجه الذي أعلنا عنه سنة 2009 تاريخ تأسيس الحزب: وهو أن نظل في خدمة الناس لأن السياسة هي خدمة المواطنين بكافة الوسائل وبكل الطرق . كتواجدنا معهم خلال حملة التنظيف الأخيرة، وكما نحن معهم دائما في تحصيل قوتهم اليومي، وفي تعليمهم، و في كافة همومهم، وتقديم الخدمات لهم".

من ناحية أخرى قال رئيس حزب الاتحاد:" إن الهم الوحيد لمنتخبي الحزب، ينبغي أن يتمثل في خدمة المواطنين والسعي الدائم في تسوية مشاكلهم والبحث لها عن حلول،بطرق جميع الأبواب خدمة لمناضلي الحزب. و سيظل حزبنا محل ثقة الناخب وكل المواطنين الموريتانيين، لذا تتحدد العلاقة الفعلية بين المواطن والحزب من خلال خدمته، التي تضمن له البقاء في الصدارة. وخدمة للمواطن اعتمدنا هذه الفكرة من أجل دعم 720 عائلة محتاجة، عبر مرشحيها للشعب العلمية، في انتظار تعميم نفس الخطة على بقية الولايات الداخلية. وندعو جميع المناضلين،الذين لديهم أفكار في هذا الصدد تقديمها للهيئات الحزبية و لمنتخبيه. وينبغي أن يدرك الجميع أن الهم الوحيد لقيادة الحزب ومنتسبيه ، هوخدمة الشعب سعيا لنيل ثقته، عملا بتوجيهات الرئيس المؤسس فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز. وباسمي شخصيا وباسم قيادة الحزب وكافة مناضليه يقول الأستاذ سيدي محمد ولد محم "أشكر طاقم التدريس الذي تطوع لأداء هذه الخدمة الجليلة، وأشكرهم شكرا خاصا وأثمن رفضهم لأي تعويض مادي مقابل تدريسهم للتلاميذ حيث فضلوا إتاحة الفرصة لهم ليخدموا المواطن والحزب والدولة؛ والآن أدعوكم جميعا لوقفة إجلال وإكرام لهؤلاء الأساتذة وأشكركم جزيل الشكر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

وقبل كلمة رئيس الحزب كانت البداية بتلاوة عطرة من آي الذكر الحكيم ثم بكلمة ترحيب مع رئيس قسم توجونين العمدة : سيدي محمد ولد خيده رحب فيها برئيس الحزب الذي قال إنه شرف سكان توجنين بحضوره معهم اليوم وأنهم سيكونون عند حسن ظنه بهم ، كما شكر مناضلي الحزب على حرصهم على الحضور رغم الحر وانضباطهم الحزبي الذي عهده فيهم دائما".

وبعد رئيس القسم تناولت الكلام الأمينة التنفيذية المكلفة بالتعليم السيدة أمته منت الحاج فتحدثت بعد أن رحبت برئيس الحزب والوفد المرافق له وكافة الحضور الكريم عن الهدف من هذه التظاهرة التي تندرج ضمن أنشطة حزب الاتحاد التي ينظمها من حين لآخر إيمانا منه بالدور المحوري الذي يجب أن يلعبه مساهمة في تطوير المنظومة التربوية والتحسين من أدائها والرفع منه للوصول بالمواطن الى غايته المنشودة في الحرية والعدالة والمساواة والتنمية". السيدة أمتها منت الحاج قالت في كلمتها "إن هذه التظاهرة تشكل فرصة لانطلاق تنظيم دروس تقوية لفائدة المترشحين للباكلوريا تمشيا مع إعلان رئيس الجمهورية سنة2015 سنة للتعليم تتويجا لسلسلة من الإنجازات ذات البعد الاستراتيجي كالاهتمام بالتعليم التقني والعلمي والمهني وإنشاء مدارس عليا للتخصصات الهندسية، ومدارس الامتياز مثالا لا حصرا، وهو ما تمثل في توجه القيادة الحزبية وعلى رأسها الأستاذ سيدي محمد ولد محم الى المساهمة الفاعلة في تجسيد هذه الرؤية الرائدة لرئيس الجمهورية من خلال برنامج طموح يمثل هذا النشاط اليوم أحد حلقاته الهامة".

وبعد كلمة الأمينة التنفيذية تعاقب على منبر الخطابة كل من ممثل التلاميذ المستفيدين ورئيس رابطة آباء التلاميذ وممثل الأساتذة المتطوعين فشكروا رئيس الحزب على هذه اللفتة الكريمة التي تعتبر سبقا هاما في عمل الأحزاب السياسية في بلادنا .

ونشير الى أن هذه التظاهرة تخللتها مداخلات شعرية لبعض مناضلي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية كانت كلها هادفة وتخدم الموضوع .

وفي نهاية المهرجان توجه رئيس الحزب والوفد المرافق له الى ثانوية توجونين للإطلاع على سير الدروس في الأقسام المفتتحة فيها لهذا الغرض، وخلال هذه الزيارة حث رئيس الحزب التلاميذ على الحرص على الاستفادة من هذه الفرصة ووعدهم بأنه سيزورهم مرات أخرى للاطلاع على سير العملية والتأكد من فعاليتها.

عن أمانة الاتصال بحزب الاتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية