الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور -- بعد التعبئة لزيارة تكانت واستقبال رئيس الجمهورية في كافة محطات الزيارة، رئيس حزب الاتحاد يدشن مقر الحزب في تيشيت ويجتمع بالمناضلين في المقاطعة: مرفق بصورمن جميع المحطات --      
 

حزب الاتحاد يكرم الأساتذة والمفتشين المشاركين في حصص التقوية المنظمة لصالح تلاميذ الأقسام النهائية العلمية بنواكشوط

الجمعة 5-06-2015


نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية مساء الخميس بفندق الاجنحة الملكية في نواكشوط، حفلا تكريميا لمجموعة من الاساتذة والمفتشين اشرفت على تقديم دروس تقوية تطوعية مخصصة لتلاميذ الفصول العلمية النهائية في الفترة ما بين 04 مايو الى 04 يونيو 2015.

و استهدفت هذه الدروس الرفع من مستويات التلاميذ المترشحين لباكالوريا الرياضيات والعلوم الطبيعية والمنحدرين من الاسر ذات الدخل المحدود .

وقد أشرف رئيس الحزب سيدي محمد ولد محم الذي عاد زوال الخميس من مقاطعة اركيز لحضور هذا الحفل، وغادر نواكشوط إلى مقاطعة كرمسين لاستقبال رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز ضمن برنامج الزيارة التي يقوم بها لولاية اترارزة.

وقد منح الحزب شهادات تقديرية لــ"45 مفتشاَ وأستاذا قدموا دورس تقوية لطلبة البكلوريا العلمية والرياضة للسنة 2014ـ 2015، ضمن الدورس المجانية التي نظمها الحزب لأبناء الطبقة الفقيرة طيلة الشهر الماضي.

وأكد الاستاذ سيد محمد ولد محم ، رئيس حزب الاتحاد من اجل الجمهورية في كلمة له بالمناسبة ،أن تنظيم هذه الدروس يدخل في إطار الثورة التي يقودها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في المجالات المختلفة وخاصة مجال التعليم الذي اعلن فيه 2015 سنة خاصة به.

وأوضح أن الحزب يسعى الى دعم هذه الثورة بتكوين الكادر البشري ، مضيفا أن التجربة ستتواصل في السنوات القادمة وستشمل جميع ثانويات البلاد كما سيأخذ فيها بآراء المختصين في هذا المجال .

وقدم رئيس الحزب كامل شكره وامتنانه للطاقم التربوي الذي أشرف على تقديم هذه الدروس، كما أشاد بجهود الامانة التنفيذية للحزب المكلفة بالتعليم على دورها في هذا الميدان .

وقال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية إن معركة اصلاح التعليم سيربحونها في النهاية، بفعل الجدية والتصميم الذي تميزت به الطواقم التربوية، والإرادة التي عبر عنها الرئيس وتحركت بها الحكومة.

وأكد إن السلوك المدني الذي عبر عنه أطر الحزب يؤكد تضامن الجميع من أجل انجاح العملية التربوية، وإن العملية التي شملت ألف و40 طالب في بدايتها ستتطور خلال الفترة القادمة، وستشمل المزيد من الثانويات والمناطق الداخلية، ومجمل الشعب العلمية والأدبية.

واعتبر السيد رئيس الحزب أن الأغلبية ماضية في مساندة البرنامج الذي اعلنه الرئيس، وإن ثقته كبيرة في كسب رهان التحدي الذي يشعر به الجميع، وإن ثورة علمية ستتحقق بموريتانيا خلال الفترة القادمة بفعل اصلاح المناهج، وتعزيز البنية التحتية، وتكوين وتأهيل الأطر التربوية وتكميل النقص الحاصل حاليا.

من جانبه قال السيد اجيه ولد سيداتي، نائب رئيس الحزب، إن التعليم يشكل اللبنة الأساسية للتنمية وبناء مجتمع متماسك وقوي. وشدد على أن الحزب يساهم من خلال المبادرات إلى في تحقيق أهداف الرئيس المؤسس للحزب السيد محمد ولد عبد العزيز من جعل 2015 سنة للتعليم.

وثمن السيد نائب الرئيس استجابة الأساتذة والمربين لهذه المبادرة التي ستساهم في خلق مدرسة جمهورية، وهو الهدف الذي يسعى إليه رئيس الجمهورية الرئيس المؤسس للحزب من خلال القرار القاضي باعتبار 2015 سنة للتعليم. واعتبر أن هذه المبادرة أن تتواصل وتتعزز وتعمم لتشمل جميع ولايات الوطن.

وبدورها اوضحت السيدة، امتها بنت الحاج الامينة التنفيذية للحزب المكلفة بالتعليم، ان دورس التقوية - التي استفاد منها أكثر من الف تلميذ- تم التركيز فيها على المواضيع التي تشكل عادة عقبة لتلاميذ الباكولوريا في شعبتي الرياضيات والعلوم الطبيعية . واعربت عن املها في ان تساهم هذه الدروس في تقوية قدرات الطلاب المستفيدين .

من جهته ثمن السيد شخنا ولد اعل، ممثل الاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ والطلاب هذه المبادرة الهامة، مطالبا الفاعلين السياسيين باتخاذها قدوة وحافزا لتطوير وتحسين العملية التربوية في البلاد.

و تم خلال الحفل توزيع شهادات شكر وتقدير من طرف الحزب على افراد الطاقم التربوي الذي اشرف على دروس التقوية المذكورة.

وجرى الحفل بحضور عدد من اعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني للحزب وبعض منتخبيه، وشخصيات علمية وتربوية.

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية