الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

نائب رئيس حزب الاتحاد :"نفخر ببناء منظومتنا الدفاعية والأمنية القوية التي يحسب لها المجتمع الدولي حسابها، وبما تحقق من انجازات شاملة على كافة التراب الوطني": (صور)

الخميس 31-01-2013


في إطار النشاطات السياسية التي ينظمها أطر ومناضلو حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على شكل مبادرات شعبية لتحريك الساحة السياسية ورص الصفوف نظم رجل الأعمال والقيادي في حزب الإتحاد من أجل الجمهورية السيد : أحمد سالم ولد بون مختار على شرف العلامة الشيخ محمد الحسين ولد حبيب الله والعلامة : حمدا ولد التاه ، والشيخ الولي محمذن ولد محمودا والسيد : أحمد سالم ولد أحبيب، ونائب رئيس مجلس الشيوخ السيد محمد الحسن ولد الحاج ، ووفد قيادي من حزب الاتحاد ووجهاء ، ووزراء ، وأطر ، ومنتخبين ورجال أعمال من ولاية اترارزة .

وقد مثل حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في هذا الاجتماع بوفد رفيع المستوى برئاسة النائب الأول للرئيس السيد : محمد يحي ولد حرمة وضم كلا من الأمين العام للحزب الوزير عمر ولد معط الله ، والأمناء التنفيذيين السادة محمد محمود ولد جعفر، محمد الإمام ولد ابنه ، محمد الأمين ولد الشيخ ، بالإضافة إلى مجموعة من أعضاء المجلس الوطني للحزب، و الأمين الاتحادي للحزب في اترارزة محمد ولد الشيخ ، وأمين الشباب على مستوى الولاية السيد : داوود ولد احمد عيشه ورئيس قسم أبي تلميت الأستاذ إسحاق ولد أحمد مسكه، ورئيس فرع أبي تلميت المهندس:احمد ولد يعقوب ولد الشيخ سيديا والعديد من الأطر الآخرين في ولاية اترارزه.

ــ وقد تضمن برنامج هذه الأمسية السياسية بعد كلمة الترحيب التي ألقاها صاحب المبادرة السيد احمد سالم ولد بون مختار ، تبادلا للخطب بين كل من فضيلة الشيخ محمد الحسين ولد حبيب الله , والأمين الاتحادي السيد محمد ولد الشيخ والعلامة حمدا ولد التاه، قبل الاستماع إلى كلمة وفد حزب الاتحاد مع نائب الرئيس محمد يحي ولد حرمه .

النائب الأول للرئيس السيد محمد يحي ولد حرمة في كلمة له بالمناسبة قال: "باسم رئيس الحزب نشكر صاحب المبادرة السيد أحمد سالم ولد بون مختار على إتاحة الفرصة للقاء بالعلماء الأجلاء وخاصة الشيخ محمد الحسين فنحن في الحزب ـ يقول ولد حرمة ـ فرحون بهذا اللقاء وبهذه الوجوه العلمية والسياسية الكبيرة التي تعكس بامتياز حضور هذه الولاية المهمة ودعمها الدائم لفخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز ولحزب الاتحاد ، وفي هذه الظروف لابد أن تكون القوة الداعمة للحزب قوية خاصة في اترارزة التي تعتبر من الأهمية بمكان ، فهذه الظروف الدولية صعبة على جميع الأصعدة الاقتصادية , والأمنية , والسياسية , ونحن في منطقة تتهددها الأخطار ، ولابد من الحكمة والتدرج في الحلول لمشاكلها بدءا بالحوار السياسي داخل مالي ثم الحرب على الإرهاب حتى تطهير المنطقة منه، هذا الإرهاب الذي اكتوينا بناره في السنوات الماضية، وهذا كله يستدعي منا التكاتف والعمل الجاد ونبذ الخلاف" .

من ناحية أخرى يقول السيد محمد يحي ولد حرمه: " يجب علينا أن نفخر ببناء منظومتنا الدفاعية والأمنية القوية التي يحسب لها المجتمع الدولي حسابها، وكذالك ما تحقق من بنى تحتية شاملة على كافة تراب الوطن، وهذا من ضروريات التنمية، فنحن في مناخ متقلب والسنة الماضية كانت سنة جفاف وتدخلت فيها الدولة في الوقت المناسب ورصدت لذالك مبلغ(46) مليار أوقية في إطار خطة أمل 2012 وكانت النتائج مرضية على مستوى جميع مكونات الخطة، والحالة الاقتصادية في البلد اليوم من أحسن بلدان المنطقة وذالك يرجع بعد التوفيق من الله إلى الأداء الحكومي المتميز تحت قيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، وكما قال الأمين الاتحادي فالحزب سينظم قريبا أياما تفكيرية حول الثقافة الحزبية والإدارة الحزبية والعلاقة بين الحزب والمواطن وماله وما عليه، ونحن في الحزب نثمن هذه اللقاءات ونطلب الزيادة منها. "

وقبل كلمة النائب الأول لرئيس الحزب كانت بداية هذه الأمسية السياسية بكلمة صاحب المبادرة السيد أحمد سالم ولد بون مختار وقدمها بالنيابة عنه الأستاذ : منيار ولد بون مختار قال فيها بعد الترحيب بالمدعوين "إن هذه الدعوة منظمة باسم ولاية اترارزة تجديدا لدعمنا لفخامة رئيس الجمهورية السيد : محمد ولد عبد العزيز ، تحت يافطة حزبنا حزب الإتحاد من أجل الجمهورية واحتفاء بمقدم فضيلة العلامة الشيخ محمد الحسين نظرا لمكانته في الولاية، وستتبعها قريبا دعوة موسعة للجميع في نفس الإطار".

أما العلامة الشيخ محمد الحسين وبعد أن حمد الله وأثنى عليه وصلى على المبعوث رحمة للعالمين قال تبركا بالآية الكريمة (ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم ) صدق الله العظيم , أيها الحضور الكريم لا أستطيع التعبير عن ما في صدري من غبطة وسرور وفرح بهذا اللقاء وهذا الحفل السياسي بامتياز، وأنتهز الفرصة لأوصيكم بالتمسك بدعم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز هذا الرئيس الذي لمسنا منه الصدق والوفاء والغيرة على الوطن" كما ثمن هذه المبادرة معددا الفوائد الجمة للتلاقي وتبادل الآراء حول القضايا الكبرى للوطن وحول شؤون المواطن في ه>ا الجزء العزيز من البلاد .

ــ العلامة حمدا ولد التاه : بعد شكر القائمين على المبادرة قال:"ها نحن اليوم بفضل الله نجتمع دعما للرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي استطاع بحنكته السياسية وحكمته أن يجنبنا الدخول في هذه الحرب الدائرة في جمهورية مالي الشقيقة ، وهذه مفخرة لنا جميعا هذا بالإضافة إلى ما حقق لنا من إنجازات جسام خاصة في المجال الأهم المجال الإسلامي" .

وهنا يقول العلامة حمدا :" لا يفوتني أن أرحب باسمكم جميعا بفضيلة الشيخ محمد الحسين وأهنئ أطر الولاية التي أبت إلا أن تقول كلمتها في هذا الظرف السياسي الخاص وتعلن تجديد دعمها لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، والآن ـ يقول العلامة ـ ندعوا الله نيابة عن الولي محمذن ولد محمودا ونطلب من الشيخ محمد الحسين التأمين على أن يبارك الله هذا اللقاء ويوفق قيادتنا لما فيه الصالح العام للبلد، وأن يجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن".

الأمين الاتحادي للحزب في ولاية اترارزه السيد محمد ولد الشيخ في كلمة له بالمناسبة قال "باسم حزب الإتحاد من اجل الجمهورية وباسم اتحادية اترارزة وباسم مناضلي ومناضلات ولاية اترارزة اشكر صاحب المبادرة السيد : احمد سالم ولد بون مختار على أدواره السياسية والتي دائما يلعبها في الوقت المناسب فهو بحكمته استطاع ان يجمع هذه الوجوه الهامة من هذه الولاية تحت هذه الخيمة السياسية الليلة، وأحييكم وأثمن فيكم الروح الحزبية وأتشرف بوجود مشايخنا الليلة بيننا وأرحب ترحيبا خاصا بالشيخ محمد الحسين".

كما تحدث الأمين الاتحادي عن اهتمام الحزب بهذا النوع من النشاطات وسهره على تحقيق تطلعات المواطنين الموريتانيين في بناء مستقبل زاهر للبلاد على شتى المستويات.

اللجنة الإعلامية / أحمد مختيري.

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية