الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور -- بعد التعبئة لزيارة تكانت واستقبال رئيس الجمهورية في كافة محطات الزيارة، رئيس حزب الاتحاد يدشن مقر الحزب في تيشيت ويجتمع بالمناضلين في المقاطعة: مرفق بصورمن جميع المحطات --      
 

"تيار لمعلمين" يعلن انضمامه لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية

الجمعة 18-09-2015


رحب الامين العام لحزب الاتحاد من اجل الجمهورية، الاستاذ عمر ولد معط الله، باعلان "تيار لمعلمين" الانضمام للحزب.

وقال الامين العام، في كلمة خلال نقطة صحية نظمها التيار لاعلان انضمامه لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية، إن الحزب يرحب بالطاقات الشابة المنتمية لهذا التيار، معتبرا أن مكانهم في الحزب محفوظ ويعول عليهم في المشاركة في تجسيد برنامجه السياسي المنبثق من رؤية الرئيس المؤسس للحزب الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

وأضاف الامين العام أن هذا التجمع يأتي بعد أيام قليلة من اختتام الايام التشاورية الممهدة لحوار وطني شامل والتي شهدت نقاشات وحوارات عميقة حول واقع البلاد ومستقبلها.

وخلال نقطة صحفية نظمت بفندق اطفيلة مساء الخميس أعلنت مجموعة من الشباب العاملين في مجال النضال عن قضية لمعلمين عن تأسيسهم لكيان جديد أطلقوا عليه إسم " تيار لمعلمين الحقوقي " كما أعلنوا كذلك عن موالاتهم في الكيان الجديد " تيار لمعلمين الحقوقي " لرئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز وإنضماهم لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية واصفين إياه بالجبهة التي يعولون عليها في مساندة الدولة على تحقيق المسار الذي ينشدونه حسب ماورد في بيان قرأه باسم المجموعة رئيسها المهندس سيديا ولد البلي.

وهذا نص البيان

بوصفنا مجموعة من قيادات ومدوني " حراك لمعلمين العام " وإيمانا منا بضرورة مواكبة متطلبات وسياقات المراحل النضالية وسعيا منا في " تيار لمعلمين الحقوقي " لتطوير أساليب النضال لفئة لمعلمين من نضال شرائحي سلبي الى نضال تشاركي إيجابي ننظم هذا المؤتمر التأسيسي لهذا التيار رغبة منا في أن نكون جزء من منظومة العمل الجاد من أجل تقدم البلد وإزدهاره

لقد بذلنا فعلا وقتاكبيرا في السعي لإثبات الذات وإسماع صوت لمعلمين وهي مرحلة أردنا من خلالها نفي الصفة السلبية عن هذه التسمية الشريفة وتجاوز العقبات النفسية التي تعاني منها الفئة ووضع شرفاء الوطن أمام مسؤولياتهم لمحاربة المفاهيم الخاطئة ونهدف في هذه المرحلة الى المشاركة الفعالة في سياسة الشأن العام لنجسد حلمنا جميعا في بناء موريتانيا مع ذاتها وقوية بجهود كافة أبنائها

وفي هذا الصدد لانجد حرجا في أن نؤكد على أننا نوالي المسؤول الأول عن إصلاح الخلل الإجتماعي والذي يتولى بالفعل إدارة شؤون البلاد والعباد نعني بذلك السيد الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي عمل على الطريقة الإقصائية ضد أطر شريحة لمعلمين فبدأ باشراكهم في تسيير البلد وهو أمر إذ نشيد به لنهيب أيضا بمزيد من السعي في محاربة النمطية الإجتماعية مابين فئات المجتمع ولن يتأتي ذلك الا من خلال المنابر الدينية والإعلامية كما تحارب الأمراض الفتاكة . كما نطالب بالمزيد من سياسة التمييز الإيجابي ، ليس تجسيدا للشرائحية وإنما ردا للإعتبار وردما لهوة التمايز السلبي ومن هنا نعلن أن " تيار لمعلمين الحقوقي "- الذي يشكل ركيزة من ركائز النضال الإجتماعي الحقوقي - يعلن إنضمامه الى حزب الإتحاد من أجل الجمهورية كجبهة يعول عليها في مساندة الدولة على تحقيق مسار التغيير المنشود وتكريس مزيد من العدالة والمساواة بين كافة أطياف المجتمع . والله ولي التوفيق

رئيس " تيار لمعلمين الحقوقي " المهندس سيديا ولد البلي

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية