الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

رئيس حزب الاتحاد يترأس مهرجانا شعبيا حاشدا في انواذيبو بمشاركة واسعة وحماسية لعشرات الآلاف من سكان العاصمة الاقتصادية: مرفق بصور

الأحد 22-05-2016


شهدت ساحة الاستقلال بالعاصمة الاقتصادية انواذيبو مساء اليوم الأحد مهرجانا شعبيا حاشدا نظمه حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بغية إبلاغ ونقاش مضامين خطاب الرئيس المؤسس صاحب الفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز صبيحة الثالث مايو بمدينة النعمة .

المهرجان شكل صدمة قوية لخصوم حزب الاتحاد حيث امتلأت الساحة والطرقات المؤدية لها بأنصار ومناضلي الحزب الذين جاءوا تلبية لدعوة وجهها الحزب لهم من خلال حملة تعبئة وتحسيس شملت أرجاء المدينة .

وعلى وقع الزغاريد والهتافات المؤيدة للرئيس المؤسس فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز والتغني بإنجازاته صعد إلى المنصة رئيس الحزب الأستاذ سيد محمد ولد محم محييا جماهير المناضلين والمناصرين الذين ضاق بهم المكان وبحت حناجرهم بتحيته ومباركة نهج الحزب وقائده المؤسس .

رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بادل الأنصار والمناضلين التحية بأحسن منها معبرا لهم عن عرفانه بالجميل وأكد على إجلاله وتقديره لنضالهم وتضحياتهم وجهودهم التي يبذلونها خدمة لبرنامج التغيير البناء الذي بشر به الرئيس المؤسس الأخ محمد ولد عبد العزيز وحوله من حلم إلى واقع ملموس تتحقق فصوله يوميا في شتى المجلات.

رئيس الحزب أوصى المناضلين في مستهل كلامه بالتمسك بدعم ومساندة الرئيس المؤسس الأخ محمد ولد عبد العزيز " كره ذلك من كرهه ورضي به من رضي " كما حثهم وأوصاهم على التمسك بالوحدة والتآلف والانسجام والتعايش؛ محذرا إياهم من دعاوى التفرقة والفتنة التي تطلقها بعض الأطراف في المعارضة؛ منبها إلى واقع البلدان التي انجرفت وراء دعاوى كتلك التي يطلقها أعداء الوطن والمواطنين، مردفا أنهم أول من سيهرب عن الوطن حال حدوث الفتنة لا قدر الله .

كما نبه رئيس الحزب الجماهير إلى أن عاقبة ما تدعوا له المعارضة هو رؤية نساءنا يتسولن في شوارع الدول الأخرى .

رئيس الحزب استعرض الإنجازات التي تحققت في جميع المجالات متسائلا هل هي واقع معاش أم هي مجرد كلام نردده نحن، فكان جواب الجماهير بالهتافات "بل هي واقع عشناه في كل مكان...". كما تعرض رئيس الحزب لواقع البلاد وخلوها من أي سجين رأي أو مصادرة صحيفة، داعيا الجماهير إلى المقارنة بين هذا الواقع وما كان عليه الحال قبل سنوات أيام حكم من يتشدقون الآن بالكلام المعسول الذي لا يستند إلى أي حقيقة أو منطق سليم .

وفي هذا الصدد قال رئيس الحزب نحن أصحاب رسالة تهدف إلى خدمة المجتمع والرقي به وهو أمانة في أعناقنا ولن نفرط في تلك الأمانة التي حملتمونا إياها.

كما أكد رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم أمام هذا الحشد الهائل أن سكان انواذيبو قد قالوا كلمتهم وحددوا موقفهم الداعم لبرنامج الرئيس المؤسس الأخ محمد ولد عبد العزيز والمتمسك به والرافض لكل الدعاوى العبثية التي تطلقها المعارضة، وبالتالي يضيف رئيس حزب الاتحاد فلا حاجة لنا بتنظيم استفتاء، فالنتيجة ماثلة لمن كان له قلب أو ألقى السمع أو استرق النظر .." خاصة وأن من يتعاطون الادعاءات ويوزعون اليأس والقنوط على الموريتانيين، كانوا هنا قبل عدة أسابيع ولم يجدوا التجاوب الذي يلقاه حزبنا اليوم من لدن سكان انواذيبو لأنهم يعرفون لمن أعطوا ثقتهم..."

رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم دعا الجماهير الغفيرة التي حضرت المهرجان إلى التوافد بكثرة لاستقبال الرئيس المؤسس فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز عند زيارته المرتقبة لمدينة انواذيبو.

وكان خطاب رئيس حزب الاتحاد الأستاذ سيدي محمد ولد محم قد ترجم الى جميع اللغات الوطنية خلال المهرجان.

مصدر الخبر/ إعلام حزب الاتحاد.

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية