الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور -- بعد التعبئة لزيارة تكانت واستقبال رئيس الجمهورية في كافة محطات الزيارة، رئيس حزب الاتحاد يدشن مقر الحزب في تيشيت ويجتمع بالمناضلين في المقاطعة: مرفق بصورمن جميع المحطات --      
 

اللجنة الوطنية للشّباب بحزب الاتحاد تنظم مهرجانا شبابيا حاشدا في بدار الشباب الجديدة في انواكشوط بمشاركة واسعة من شباب اتحادية انواكشوط2 وأطر الحزب فيها:

الأربعاء 3-07-2013


نظمت اللجنة الوطنية للشباب في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية مساء أمس الثلاثاء مهرجانا شبابيا حاشدا في دار الشباب الجديدة تحت شعار "تعبئة شباب الاتحاد من اجل كسب رهانات الاستحقاقات الانتحابية ترأسه ممثلا لرئيس الحزب نائبه الأول الوزير محمد يحي ولد حرمة بحضور النائبة الثانية للرئيس السيدة خديجة مامادو جالو وبحضور رئيس اللجنة الوطنية للشباب المشرف الرئيس على هذه الحملة الدكتور محمد الإمام ولد ابنه والعديد من أعضاء المكتب التنفيذي للحزب وأعضاء مجلسه الوطني الاتحادية للحزب على مستوى انواكشوط2 السيدة السالكة منت بلال ولد يمر ورئيس لجنة الإشراف على تحضير المهرجان النائب الأول لرئيس اللجنة الوطنية لشباب حزب الاتحاد السيد أعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه وكذلك أعضاء اللجنة الشبابية للحزب والكثير من الشخصيات السياسة.

وقد عبأت لجنة الإشراف على تحضير المهرجان أطر وشباب الاتحادية رقم "2" الذين حضروا بكثرة من المقاطعات الثلاث التابعة للاتحادية ، الميناء ، عرفات ، الرياض والعديد من الشخصيات السياسة الكبيرة وأطر وشباب الاتحادية رقم (2) والعديد من المناضلين والمناضلات في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية.

افتتح المهرجان بآيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم تعاقب قياديو الحزب على منصة الخطابة، وفي كلمته الافتتاحية أكد السيد محمد ماء العينين ولد محمد عبد الوهاب رئيس الفرع 1 قي مقاطعة الميناء ترحيبه الحار بالقيادة الحزبية التي حضرت إلي المهرجان منوها بالدور الذي مافتئت تلعبه منذ تنصيب الهيئات الحزبية من التضحيات الجسام والنضال المستمر خلف القيادة الحزبية والوطنية، وقال إنني اغتنم هذه الفرصة السانحة لأعبر باسمي وباسم شباب مقاطعة الميناء عن شكرنا وامتناننا لما تحقق لهذه الشريحة في جميع القطاعات منذ تولي رئيس الجمهورية مقاليد الحكم، وأؤكد هنا أن مقاطعة الميناء ستكون حصنا من حصون حزب الاتحاد من اجل الجمهورية القوية.."

السيد شغالي ولد العباس رئيس قسم الميناء في مداخلته باسم رؤساء الأقسام في الاتحادية رحب بالوفد الرسمي معبرا عن دعمه ومساندته اللامشروطة لكافة خيارات الحزب.

السيد محمد يحي ولد حرمة نائب رئيس حزب الاتحاد في كلمته بالمناسبة قال :" إنني أؤكد لكم ما ذكرته في مقاطعة دار النعيم الأسبوع الماضي وهو أن مسارنا السياسي ماض إلى الأمام ، وأننا نصل اليوم الى ختام هذه الأنشطة والمهرجانات التي مضت بنجاح كبير والحمد لله، و من جهة أخرى نحن أمام انتخابات تختلف عن سابقاتها فهي حسب نتائج الحوار تعني لجنة مستقلة عن الجميع وهي وحدها المسؤولة عنها من ألفها الى يائها وما بعدها إذا تطلب الأمر وهذه تجربة حزبنا الانتخابية الأولى ولكنه متماسك ومستعد لمواجهة مختلف التحديات القائمة، ولقد أثبتت اللجنة الوطنية للشباب أثناء تحضيرها لهذا المهرجان أنها مؤسسة حزبية وفكرية بما أظهرت من قدرة على التضحيات الجسام والبذل والتحلي بالروح الحزبية، وهذه الانتخابات القادمة التي أصبحت على الأبواب يقول الوزير سيذهب الحزب إليها وكله ثقة بضرورة الحفاظ على المكاسب و استغلالها، وهنا أذكر الشباب أن الزيادة التي تقررت في المقاعد البرلمانية كلها لصالح الشباب والنساء ، بما يؤمن للبلد كل وسائل التطور و النمو وذلك ما يريده ويسعي إليه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وإننا يقول السيد محمد يحي ولد حرمه نائب رئيس الحزب: نطالب جميع الفاعلين السياسيين والمناضلين في حزب الاتحاد من اجل الجمهورية بالمشاركة في الإحصاء الراداري ذي الطابع الانتخابي متى تم الإعلان عنه ونؤكد علي ضرورة التسجيل علي اللوائح الانتخابية من اجل المشاركة في البناء الوطني والوصول بالأمة الموريتانية إلي المناخ الانتخابي الذي سيجعلنا في مأمن من التربصات ومختلف المخاطر الأخرى، لذا فالمبادرة إلي التسجيل ضرورة وواجب حزبي علي كل المناضلين وخاصة أن نتائج الحوار الأخير جعلت من الضروري تكاتف الجهود في جميع المجالات وعلي كافة الأصعدة فلأول مرة سنصوت ببطاقات ولوائح ابيومترية، وهذه مفخرة وإنجاز يضاف الى الإنجازات العظيمة لفخامة رئيس الجمهورية التي بهرت العالم .

النائبة الثانية لرئيس الحزب السيدة : خديجة مامادو جالو في كلمتها بالبولارية حثت على توطيد أواصر القربى ونبذ التفرقة واستدلت على ذلك بآيات وأحاديث قائلة أننا قبل أن نكون موريتانيين فنحن مسلمون وديننا واحد وقبلتنا واحدة ورسولنا واحد ورئيسنا واحد وهدفنا واحد فلماذا التفرقة فالإتحاد قوة وهذا ما يريده منا رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والقيادة الحزبية التي تولي أهمية خاصة للوحدة الوطنية وللحفاظ على المكاسب والإنجازات والعمل الجاد على تنمية البلاد وتطويرها على كافة الأصعدة.

الأمينة التنفيذية السيدة فاطمة باس بدورها أكدت على ضرورة التحلي بالأخلاق في أي عمل وقدمت ترجمة لكلمة رئيس اللجنة الوطنية للشباب الأمين التنفيذي رئيس اللجنة الشبابية للحزب الذي بدأ كلمته بالترحيب بالنائب الأول للرئيس السيد محمد يحي ولد حرمه وكذالك النائبة الثانية السيدة خديجة مامادو جالو ثم حي المجتمعين وشكر رئيس لجنة الإشراف السيد أعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه نائب رئيس اللجنة الوطنية للشباب على تحضير المهرجان والتعبئة له كما شكر الأمينة الاتحادية ومسؤولي الشباب في الهيئات الحزبية التابعة للاتحادية رقم "2" على تعاونهم التام مع لجنة الإشراف الذي لولاه لما تم حشد هذا الكم الكبير والنوعي من الشباب وغيرهم من المناضلين اليوم ، محييا فيهم الروح الحزبية وشاكرا لهم على الإعداد الجيد للمهرجان وحسن التنظيم والالتزام ، وقال "إن الشباب طاقة وحيوية لا يستغنى عنها ويتجلى ذلك في العمل الجيد الذي يظهره شباب الحزب كلما أسندت له مهمة، فالشباب هو وقود التغيير البناء، الذي يقوده رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ببرنامجه الذي يعد حزب الإتحاد ذراعه السياسي ، لذالك فهو أول حزب يعطي للشباب مكانة خاصة ، ولم يدخر عنه قط أي دعم ولم يرد له طلبا لأنه هو الوعاء الكبير الذي يجمع كل هذه الطاقات وهؤلاء الأطر والكل مطالب بتقديم مساهمته ورؤيته في ما يجب عمله .

من جهة أخرى يقول الدكتور ولد ابنه "لابد أن نعتز بمكانة حزبنا وبالإنجازات الهامة التي تحققت في ظل مسيرة التغيير البناء، فحزبنا من أكبر التشكيلات السياسية في الوطن من حيث الانتشار والأنشطة، فهو الوحيد الذي له تمثيل في كل الولايات والمقاطعات والبلديات على عموم التراب الوطني، لذلك استطاع أن يستقطب أكبر كم من الفاعلين في المشهد السياسي الوطني من أمثالكم، فنحن مقدمون على استحقاقات مهمة وصعبة جدا وهي أول انتخابات تشريعية وبلدية يشارك فيها حزبنا وعلينا إدراك أهمية ذلك والاستعداد له، والأمل كله في الشباب، كما أن علينا أن ندرك أهمية الانضباط الحزبي فهو الوسيلة الوحيدة التي يمكن من خلالها تقديم العمل الجماعي فالحزب يسع الجميع ، وموريتانيا لكل الموريتانيين".

ـ الأمينة الاتحادية السالكة منت بلال ولد يمر التي بدأت كلمتها بشكر الحضور عل تلبية الدعوة، ثمنت الروح الحزبية في مناضلي الحزب على مستوى اتحاديتها ، وبدأت نبرتها حماسية إذ خاطبت الشباب بحماس حرك القاعة بالتصفيق لها وبترديد اسم رئيس الجمهورية و تساءلت قائلة من منكم يريد للحزب التفوق في الانتخابات فليرفع يده وبهذه المناسبة حثت الحضور على التحلي بروح الفريق والترفع على الذات وتغليب المصلحة العليا على المصالح الضيقة والاستعداد للمرحلة الحاسمة والتي يراهن عليها الحزب، وفي الاتحادية2 تقول منت يمر كما أقول دائما عندنا الآليات والوسائل لرفع هذا التحدي ويجب أن نكون على قدر المسؤولية، وذالك لن يتحقق إلا برسم الهدف المنشود نصب الأعين حتى يتسنى الوصول إليه، والهدف المنشود هو الاستقرار والأمن لكل الموريتانيين كما يريد لهم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ذلك، فبدون الاستقرار لن تكون هناك تنمية، وبرص الصفوف وروح الفريق سنحقق ما نصبوا إليه في الاستحقاقات المقبلة وذالك بسحب البطاقات والتسجيل على اللوائح الانتخابية حين يتوفر ذلك، فذالك هو السلاح الوحيد للمناضل، وأي مناضل لا يملك بطاقته وأوراقه المدنية لا يفيد الحزب بشيء في الانتخابات،

وقبل أن أنهي كلمتي لابد أن أكرر الشكر لأعضاء الهيئات الحزبية في الاتحادية وخاصة مسؤولي الشباب والنساء وأنبه على أن العمل حساس ويحتاج الى مناضلين محصنين ومسلحين بالمعارف الحزبية التي تولد القناعة الراسخة والإيمان القوي لدى المناضل بما فيه مصلحة حزبه .

رئيس لجنة الإشراف النائب الأول لرئيس اللجنة الوطنية لشباب حزب الإتحاد من أجل الجمهورية السيد اعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه قال في كلمته بالمناسبة " بعد الترحيب برئيس الوفد الحزبي الى المهرجان النائب الأول للرئيس الوزير محمد يحي ولد حرمه والنائبة الثانية لرئيس الحزب السيدة خديجة مامادو جالو وشكر لجنة التنظيم برئاسة السيد حبيب الله ولد الحاج محم، وعضو اللجنة الوطنية للشباب المكلف بالأنشطة والتنظيم السيد الميمون ولد ون واتحادية الحزب رقم "2" وخاصة مسؤولي الهيئات الشبابية ، هنأهم على نجاح المهرجان الذي يقول ولد أممه لولا الروح العملية والحزبية التي تحليتم بها لما نجح ولما استطعتم حشد هذا الكم المتميز كما وكيفا .

وواصل قائلا :"أيها الجمع الكريم إن اعتزاز أي أمـة يكون أولا بشبابها لأن الشباب هو الدعامة القوية التي تبني عليها صروح الحاضر والمستقبل لكي تصمـدً ، و يبقى عزها أسطورة خالـدة، تروي ما وصلـت إليه من رقي بفضل قلبها النابض الذي هو الشباب.. لذا حريّ بحزبنا أن يولي أهميـة قصوى لهذا القلب، وأهم ما يميز الشباب كقوة تغيير مجتمعية لا غنى عنها ، يقول اعل الشيخ ولد الحضرمي أن طموحات الشباب لا تقف عند حدود ، والحزب السياسي الذي يسعى للتغيير السياسي أو الاجتماعي يجب أن يضع في سلم أولوياته استقطاب طاقات الشباب وتوظيفها باتجاه أهدافه المحددة وهذا ما بادرت قيادة حزب الإتحاد إليه من أول خطوة بتشكيل لجنة وطنية للشباب تحظى بأهمية بالغة لدى القيادة العليا للحزب كان لها الدور الريادي في الساحة الوطنية ،لأن الشباب هو الأكثر تقبلاً للتغيير و هذه ميزة في عالم السياسة لأنه متحرك ومتغير ويحمل دائما الجديد ، وبحكم هذه الخاصية فإن استعداد الشباب لمواكبة التغيير وتقبل الجديد والتعامل معه بروح خلاقة يضمن المواكبة الحثيثة للمتغيرات والتكيف معها بشكل سلس دونما إرباك.

وأضاف نائب رئيس اللجنة الوطنية للشباب السيد أعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه قائلا "فالتمتع بالحماس والحيوية فكراً وحركة ، يشكل طاقة جبارة نحو التقدم ، مما يولد تفاعلا مع المعطيات السياسية ومتغيراتها ومع المجتمع ومتطلباته فالأحزاب السياسية التي لا تهتم بهذه الطاقة الخلاقة مهددة بالانهيار والموت أو على أقل تقدير التقوقع والمراوحة في ذات المكان .

وأكد السيد أعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه على أهمية تضافر وتكاتف الجهود لتنفيذ الرؤية السامية لرئيس الجمهورية بمشاركة الشباب في الانتخابات القادمة مشاركة واسعة تسهم في تعزيز دورهم في اتخاذ القرار وتحمل المسؤولية، وقال إنه على الشباب تقع المسؤولية الكبيرة من خلال رصد ومتابعة العملية الانتخابية كما هو دورهم في عملية التسجيل وشرح أهمية التسجيل للمواطنين وتقديم المساعدة لهم في فترة التسجيل مما سيعزز من دور الشباب ومسؤولياتهم اتجاه وطنهم .

ونحن شباب التغيير البناء يقول نائب رئيس اللجنة الوطنية للشباب السيد أعل الشيخ ولد الحضرمي ولد أممه نتعهد بالدفاع عن الإنجازات التي تحققت، في ظل المأمورية الأولى لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز".

عضو المجلس الوطني للحزب النائب سيد محمد ولد محم أكد في مداخلة له بالمناسبة أن الشعب الموريتاني لم يعد يقبل التلاعب بمشاعره وتطلعاته، حيث يؤكد في كل المناسبات وبكل أطيافه رفضه الصريح للأساليب غير الديمقراطية التي تعكس ارتباك وتخبط خطاب المعارضة وفراغه من أي مضمون .

وبدوره رئيس لجنة تنظيم المهرجان السيد حبيب الله الحاج محم في كلمة مقتضبة رحب بالجميع وشكر الهيئات الحزبية في الاتحادية وخاصة مسؤولي الشباب على التعاون والجد في العمل كما هنأ رئيس لجنة الإشراف السيد اعل الشيخ ولد أممه على نجاح المهرجان .

بعد ذالك تعاقب على منبر الخطابة مسؤولو الشباب ومناضلوه وأطره الحاضرون من الأقسام الثلاثة للاتحادية رقم2 في انواكشوط.

عن اللجنة الإعلامية للحزب / احمد ولد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية