الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

رئيس حزب الاتحاد يعقد اجتماعا بأعضاء اللجنة الوطنية للنساء في الحزب، ويستعرض معهن الوضعية السياسية العامة للبلاد وآفاق العمل الحزبي:

الخميس 28-03-2013


قام رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد محمود ولد محمد الأمين مساء اليوم الأربعاء 27 مارس 2013 بزيارة لمقر اللجنة الوطنية للنساء بحزب الاتحاد وذلك صحبة وفد قيادي ضم كلا من النائبة الثانية لرئيس الحزب السيدة خديجة مامادو اديالو ، والأمين العام الوزير عمر ولد معط الله ، والأمين التنفيذي المكلف بالشؤون السياسية والتوجيه السيد محمد محمود ولد جعفر.

وقد استقبل رئيس الحزب والوفد المرافق له في مقر اللجنة الوطنية للنساء من لدن الأمينة التنفيذية السيدة عيشه فال فرجس محاطة بالأخوات أعضاء اللجنة الحاضرات في انواكشوط قبل أن يترأس السيد محمد محمود ولد محمد الأمين رئيس الحزب في قاعة الاجتماعات بمقر اللجنة جلسة عمل خصصت للاطلاع على سير عمل اللجنة الوطنية للنساء والظروف التي تكتنفه وسبل دفعه نحو المزيد من الاستمرارية في العمل السياسي الميداني الهام الذي تقوم به هذه اللجنة بنشاط وحيوية منذ تأسيس الحزب.

الاجتماع افتتح بكلمة لرئيس الحزب السيد محمد محمود ولد محمد الأمين أوضح من خلالها الغاية من هذا اللقاء مثمنا الدور االبارز الذي تقوم به اللجنة الوطنية للنساء بكل جدية ووفاء للتوجهات الكبرى والمرتكزات الأساسية للبرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وخيارات ومبادئ حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، قبل أن يقدم رئيس الحزب التهنئة للجنة الوطنية للنساء على النشاطات الاجتماعية والسياسية النوعية المتميزة التي قامت بها في مقاطعات الضفة بولاية لبراكنه تخليدا للعيد الدولي للمرأة، مؤكدا أنها تصب في صميم المهمة الحزبية النبيلة الموكلة إليها والتي تقوم بها على أحسن وجه، وهو ما يستحق التثمين والتقدير، يقول رئيس الحزب.

رئيس حزب الاتحاد استعرض في الجزء الثاني من كلمته الافتتاحية الوضعية العامة للحزب منذ تأسيسه إلى اليوم على ضوء مختلف المراحل والأحداث الوطنية الكبرى التي مر بها معددا الانجازات التي تحققت على طريق بناء الهيئات القيادية والقاعدية للحزب في عموم البلاد وتقريبه من المواطن أينما كان مذكرا بالدروس والتجارب المستخلصة من كل تلك المراحل وداعيا إلى الاعتماد عليها في سبيل مواجهة استحقاقات وتحديات المرحلة القادمة وعلى رأسها التحضير الجيد للانتخابات البلدية والتشريعية المنتظرة، وقال إن اللقاء اليوم مع رئيسة وأعضاء اللجنة الوطنية للنساء هو فرصة للاستماع إليهن وتسجيل مطالبهن والتشاور معهن حول مختلف القضايا السياسية الوطنية ومواضيع الساعة.

وقال رئيس حزب الاتحاد خلال ترأسه للاجتماع الذي احتضنه مقر اللجنة الوطنية للنساء في انواكشوط "إن على جميع مناضلي الحزب أن يعملوا بجدية ومثابرة خلال الفترة القادمة ـ كما هو دأبهم دائما ـ على شد الأحزمة للتصدي للحملات الإعلامية والسياسية التشويهية الممنهجة التي تطلقها المعارضة المرتدة عن النهج الديمقراطي السليم بفعل ركونها إلى منطق التردد بين رفض نهج الحوار الديمقراطي وإشاعة المزايدات والمغالطات للتهرب ـ ما أمكنها ذلك ـ من حكم صناديق الاقتراع بوصفها الطريقة الوحيدة لنيل ثقة الشعب، ولكونها تعمل باستمرار على تعطيل ركن هام من نظامنا الديمقراطي هو دورها الطبيعي كمعارضة ديمقراطية".

وبعد كلمة رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية توالت كلمات كل من النائبة الثانية لرئيس الحزب السيدة خديجة مامادو اديالو، والأمين العام للحزب السيد عمر ولد معط الله ، والأمين التنفيذي المكلف بالشؤون السياسية والتوجيه السيد محمد محمود ولد جعفر ، والأمينة التنفيذية المكلفة بالنساء السيدة عيشه فال فرجس حيث انصبت كلها حول تثمين سير عمل اللجنة منذ إنشاء الحزب وحتى اليوم فضلا عن تقييم أدائها في جو طبعته الموضوعية والصراحة والجدية ، كما تقدم أعضاء الوفد المرافق لرئيس حزب الاتحاد بالعديد من الاقتراحات الخاصة بتطوير عمل اللجنة وتحضيرها للقيام بالدور المنوط بها استعدادا للاستحقاقات الانتخابية القادمة وضرورة أخذ كل المواضيع المرتبطة بذلك في عين الاعتبار، كما انتهزت رئيسة اللجنة الوطنية للنساء الأمينة التنفيذية السيدة عيش فال فرجس هذه الفرصة لتقديم التهنئة باسم اللجنة للنائبة الثانية لرئيس الحزب على الدور البارز الذي لعبته في إنجاح النشاطات التي نظمتها نساء الحزب في ولاية لبراكنه بمناسبة العيد الدولي للمرأة وعلى حضورها المتميز في مختلف مراحل جولة وفد اللجنة في هذه الولاية، كما تقدمت بالتهنئة لأعضاء اللجنة على العمل الجاد الذي قمن به في هذه المهمة معلنة أن حفلا تكريميا بهذه المناسبة سينظم في مقر اللجنة الوطنية للنساء مساء الخميس 28 مارس 2013 عند الساعة الخامسة عصرا ، مجددة الشكر لقيادة الحزب على الاهتمام الذي توليه لعمل اللجنة الوطنية للنساء ولتشجيعها ودعمها الكريم والدائم والمستمر لكل النشاطات التي تقوم بها.

وفي الأخير تم فتح باب التدخلات أمام أعضاء اللجنة الوطنية للنساء حيث تقدمن بالعديد من الافكار الهامة حول واقع المرأة الاتحادية وسبل تهيئة وتحضير الانتخابات البلدية والتشريعية القادمة، كما قدمن تقييما لعمل اللجنة الوطنية للنساء على عموم التراب الوطني خلال الفترة الماضية وقدمن ملاحظاتهن حول التعاطي القائم بين لجنتهن وبقية الهيئات الحزبية القيادية والقاعدية قبل أن يعقب عليها أعضاء الوفد المرافق و يرد عليها رئيس الحزب السيد محمد محمود ولد محمد الأمين مجداا تمسك الحزب بإفراد مكانة متميزة للمراة الحزبية وغيرها من النساء الموريتانيات وعيا منه بمكانة المراة في بناء وتطزير الدولة الحديثة وتمشيا مع العهود والخيارات التي حددها رئيس الجمهورية في برنامجه الانتخابي واستجابة لتطلعات النساء الموريتانيات وما يشكلنه من أهمية بالغة في توجهات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية