الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

التصويت علي اللوائح الوطنية هو معيا ر الحزبية / صفيه مختيري

الجمعة 22-11-2013


ماكان حزب الاتحاد من أجل الجمهورية أبا لحزب من أحزابكم ولكن حزب التغيير البناء والانجزات والسهر علي هموم المواطن . فما هذه الادعاءات التي نسمعها اليوم أن حزب كذا هو إبن الحزب أوأخوه أو كذا ؟. فهو ليس أبا إلا لمناضل عرف قيمة ألانجازات التى تحققت في عهد مؤسسه قائد مسيرة البناء والتعميرالاخ : محمد ولد عبد العزيز و كل الغيورين علي مصلحة موريتانيا ويريدون لها أن تكون في مصاف الدول المتقدمة حضاريا وفكريا وهذا تسجيدالبرنامج لمشروعه المجتمعي العملاق.

إن مواصلة مسيرة الاصلاح والبناء مشروطة بحصول الحزب علي أغلبية مريحة في الاستحقاقات الجارية . فينبغي علي كل من يعني له هذا البلد شيئا أوتهمه مصلحته أن يتأكد أن الحل يكمن في تحليه بالروح الحزبية واستشعاره للمسؤلية وذالك بالتصويت علي اللوائح المحلية والجهوية والوطنية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية بقيادة الاخ : محمد محمود ولد محمد الامين صاحب الكفاءة والحنكة والصدق والامانة المجرب ، لأن ذلك هو المعيارالوحيد للحزبية .

فحذار أن تنخدعوا بقول المغرضين - كما قلت لكم في البداية – أن فلان أوعلان هو إبن الحزب أوأخوه أو أن هذه الأحزاب داعمة لرئيس الجمهورية إلي غيرذالك من المبررات الزائفة فالرئيس هو مؤسس هذا الحزب ومنتسب فيه .

فكم من مرة وعلي كم من منبر تعاقب مسؤلوا الحزب لينفوا ذالك النسب الكاذب والمزيف الذى يدعيه هؤلاء وأنا في الحقيقة ألتمس لهم العذر لماذ؟ الان ريقهم جف وخطاباتهم وبرامجهم الانتخابية صارت أمرا متجاوزا حيث كانت وعودهم في الماضي عبارة عن إصلاح التعليم والصحة ,إنشاء الطرق,العناية بالمرأة ,,, الوحدة الوطنية ,,, إلخ وهذا ماتحقق أغلبه خلال الاربع سنوات الماضية مع فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز وسياسته النيرة وبدعم من مناضلي ومنتمي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الذين يشيدون بمسيرة البناء ويريدون المزيد .

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية