الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

رئيس حزب الاتحاد يجتمع في المقر المركزي للحزب مع ممثلي الهيئات الحزبية القاعدية في مقاطعة عرفات:

الجمعة 11-04-2014


مرفق بالصور

عقد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، الدكتور اسلكٌ ولد احمد إزيد بيه، ليلة البارحة بمقر الحزب بتفرغ زينة اجتماعا هاما مع أعضاء الهيئات الحزبية في مقاطعة عرفات، وذلك بحضور الأمينة الاتحادية للحزب سعادة السفيرة السالكة منت بلال ولد يمر وعضو المجلس الوطني للحزب الحسن يوسف سي مدير ديوان رئيس الحزب.

ويشكل هذا الاجتماع استمرارا لسلسلة الاجتماعات التي دأبت القيادة الجديدة للحزب على تنظيمها مع كل الهيئات الحزبية وذلك بغية التعرف على أوضاعها عن قرب والبحث لها عن الحلول اللازمة.

رئيس الحزب الدكتور اسلكٌ ولد احمد إزيد بيه قال في كلمته الافتتاحية للاجتماع:" بداية أشكركم جميعا على الحرص على حضور هذا الاجتماع والانضباط الحزبي كما أثمن فيكم الروح الحزبية ، وأهنئكم على العمل الجبار الذي قيم به في الفترة الماضية والذي أسفر عن هذه النتائج المشرفة مثل حصول الحزب على أغلبية مريحة في الانتخابات الأخيرة رغم الظروف التي تمت فيها.

والآن يقول رئيس الحزب: "أطلب منكم من منظور الهم العام أن ننظر الى الأمام ونتطلع إلى المستقبل بما فيه، فهذه الانتخابات التي يتحدث البعض عن الشوائب أو الخروقات التي صاحبتها من وجهة نظرهم أصبحت اليوم جزء من الماضي والعودة إليها ليست عملية والوقت لا يتسع لذلك، فحزب كبير مثل حزب الإتحاد يحكم البلد ويسهر على مصالحه العليا والحيوية يجب أن يكون همه الأول جمع المناضلين، ولكن إذا كانت هناك مشاكل يجب أن ننتظر بها المؤتمرات العادية لطرحها ومعالجتها، فمثلا الحزب عنده مؤتمر عادي قبل نهاية السنة وهو فرصة لتصحيح الأخطاء التي تمت في السابق".

لهذا يقول رئيس الحزب الدكتور إيسلك ولد أحمد إزيد بيه: "أرى أن مصلحة الحزب اليوم تكمن في التفكير في الانتخابات الرئاسية التي أصبحت على الأبواب وحتى الحين لم يعرف حجم المنافسة فيها، ولكي ننجح لابد من توحيد الهدف، و في نظري يقول الرئيس هناك شيء مهم للغاية وهو هذا الوطن أمنه واستقراره وتماسك لحمته الاجتماعية ووحدته الوطنية، وهنا يجب أن نأخذ العبرة من الدول التي انهارت ودمرت بالكامل بل أصبح شبه المستحيل عودتها الى ما كانت عليه، وسبب كل ذلك هو أن النخبة السياسية فيها انصاعت خلف المؤامرات التي تحيكها جماعات في الخارج تتسلى بإثارة الفتن والفوضى في العالم، والمهم اليوم هو أن الذي يجمعنا أكبر من التفكير في المصالح الضيقة الذاتية الآنية ، بل هو الدولة الموريتانية، ونحن اليوم في حزب "الإتحاد" يقول رئيس الحزب علينا أن نهتم بجميع المواطنين بمختلف مشاربهم من أجل تقوية الحزب جماهيريا وهم ينقسمون الى ثلاثة مجموعات :

فهناك من لديهم مآخذ على الحزب خاصة في الانتخابات الأخيرة، وعلينا العمل من أجل أن يعودوا لنضالهم من داخل صفوف حزبهم؛ والنوع الآخر هم المواطنون غير المهتمين بالسياسية، مهما كان سبب ذلك؛ أما الصنف الثالث فهو المعارضون ونحن اليوم أكثر تأهيلا لكسبهم بسبب حصيلة الانجازات الكبيرة التي عمت جميع المجالات الاقتصادية، والاجتماعية، والسياسية، فالآن نمتلك سلاحا أقوى من الخصم فنحن في سنة 2009 صوتنا لرئيس الجمهورية وليس عنده رصيد إنجازات ولم نجربه بعد، وقد نجحنا في الشوط الأول واليوم عندنا حصيلة هامة من الانجازات العملاقة في جميع المجالات نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر المجال الإسلامي مثل طباعة المصحف ، إذاعة القرءان ، قناة المحظرة ، الحوار مع السلفيين ، رواتب الأئمة ، الجامعة الإسلامية ، مشروع الجامع الكبير، إضافة الى تكريم العلماء والعناية بهم الى غير ذلك ...

وفي المجال الأمني الكل يعلم الحالة التي كان عليها جيشنا وما هو عليه الآن، فاليوم أصبح محل إعجاب الجميع ، فمثلا عندما هدد أمن الوطن كان الرد مناسبا ورادعا وقويا وممركزا لم يتجاوز الغرض وقد تم ذلك كله بوسائل موريتانية بحتة ، وبناء على كل ما سبق فنحن نعتز بالثقة الكبيرة التي يحظى بها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لدى الموريتانيين كما أننا على استعداد كامل لخوض الانتخابات الرئاسية القادمة بكل ثقة في الله ثم في قدرة الشعب الموريتاني على تكرار اختيار أفضل البرامج الانتخابية والخيارات السياسية كما فعل في عام 2009 حين اختار رئيس الجمهورية بأغلبية مريحة في الشوط الأول من الاستحقاق".

وبعد كلمة الرئيس فتح المجال للحاضرين لطرح المشاكل والتقدم بالاقتراحات والآراء، وفي الختام دعا المسؤولون المحليون للحزب الجميع للانسجام خلف القيادة الحزبية الجديدة، معتبرين أن هذه الاجتماعات تعكس رغبة جادة في تعزيز لحمة الحزب، وتذليل الصعاب قبل الانتخابات الرئاسية القادمة، وعبر المتدخلون عن تهنئتهم لقيادة الحزب الجديدة متمنين لها التوفيق في مهامها.

عن أمانة الاتصال بحزب الإتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية