الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

مبادرة " اتحاد الشباب من أجل موريتانيا " تعلن دعمها لترشح رئيس الجمهورية و انضمامها لحزب الإتحاد:

الثلاثاء 29-04-2014


مرفق بالصور

نظمت مبادرة "اتحاد الشباب من أجل موريتانيا"مساء أمس الإثنين بفندق وصال وسط انواكشوط تظاهرة سياسية حضرها لفيف من الشخصيات الشبابية المهتمة بالاقتصاد .

حزب الإتحاد من أجل الجمهورية انتدب للمشاركة في هذه التظاهرة وفدا عالي المستوى بقيادة الأمينة التنفيذية الوزيرة سلامة منت لمرابط , وعضوية كل من النائب سيد احمد ولد احمد عضو المجلس الوطني للحزب، والدكتورعبد الله ولد عبد الفتاح مستشار رئيس الحزب.

كانت البداية بالقرآن الكريم ثم بقراءة بيان المبادرة مع رئيسها السيد : محمد عبد الله ولد ألمين فال وذالك بعد أن رحب بممثلي الحزب وبالمشاركين وشكرهم على تلبية الدعوة، وهذا نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان دعم ومساندة للمترشح الرئيس محمد ولد عبد العزيز

"إيمانا منا بأن موريتانيا فوق الجميع وأنها تمر بمرحلة استثنائية من تاريخها ، حيث تتربص بها قوى معادية من جهة وقوى تريد لها الاصلاح والتنمية من جهة أخرى ، وإدراكا منا بأن الرئيس محمد ولد عبد العزيز قد خطى بموريتانيا خطوات هامة على طريق التنمية في وقت وجيز ، وكان الشباب في طليعة اهتماماته حيث خصص له لقاء تاريخيا تمخضت عنه قرارات هامة يأتي في طليعتها انشاء مجلس أعلى للشباب يضمن اشراك الشباب في عملية صنع القرار السياسي والاقتصادي في البلد ويضع نهاية لعقود طويلة من التهميش عصفت بالقوى الشبابية، نعلن نحن المنضوون تحت مبادرة " اتحاد الشباب من اجل موريتانيا" عن دعمنا للمرشح لرئاسيات 2014 فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز . وانخراطنا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ، من أجل مواصلة المشروع الإصلاحي الذي تحقق منه الكثير خلال مأمورية الرئيس الأولى" .

الأمينة التنفيذية سلامة منت لمرابط رئيسة بعثة الحزب أخذت بدورها الكلام فحيت المشاركين والمنظمين للمبادرة باسم رئيس الحزب الدكتور اسلكُ ولد احمد ازيد بيه ورحبت بهم كمنخرطين جدد في حزب الإتحاد، وأكدت لهم أن مكانتهم مصونة ، كما ثمنت هذا النوع من المبادرات وخاصة تقول الوزيرة سلامه بنت لمرابط إذا كان القائمون عليها من فئة الشباب هذه الفئة التي ظلت ضحية الغبن والتهميش قبل عهد الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي بدأ مشوار البناء بفتح مراكز تكوين الشباب ، كما أطلق حملة للشباب موازية لحملته الرئاسية سنة 2009 مما أكد اهتمامه بهذه المكونة الهامة من الشعب والتي هي رجال الغد ووقود الحاضر وذلك نتيجة للبصيرة النيرة التي خصه الله بها حيث اهتم بشريحتي الشباب والنساء ، وأكبر دليل على ذلك لقاء الشباب والرئيس، وبناء على ما تقدم تقول منت لمرابط فإن دعم الشباب لترشح الرئيس محمد ولد عبد العزيز غير مستغرب".

بدوره مستشار رئيس الحزب الدكتور عبد الله ولد عبد الفتاح في مداخلته قال : "أشكر القائمين على هذه المبادرة الشبابية بامتياز والتي تعتبر ثمرة من ثمار لقاء الشباب حيث حرص رئيس الجمهورية وبطريقة سلسة على أن يلتقي بالشباب ويطلق لهم العنان ليعبروا بطريقتهم الخاصة عن كل ما يدور بخواطرهم بكل حرية ويتمكنوا من المشاركة في بناء الوطن ، ومن جهة ثانية يقول المستشار فمبادرتكم هذه الهامة جاءت في وقتها وتعتبر حدثا جيدا ولكن المهم هو العمل فيما بعد المبادرة ، فنحن في مرحلة لا تخفى عليكم فيها أهمية الدور الشبابي، لذا فعليكم أن تثبتوا جدارتكم في التحضير لحملة مرشح الشباب الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي وجدنا عنده الإرادة الصادقة لبناء موريتانيا على أسس قوية والذي رد لها هيبتها المسلوبة منذ عقود".

النائب سيد احمد ولد احمد في مداخلته بالمناسبة قال "في الحقيقة ليس هناك ما أضيفه إلا أنني أثمن هذا النوع من المبادرات خاصة من فئة الشباب ، كما أريد أن أنبه إلى شيء مهم وهو أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز له خصوصية عن الآخرين، فهو في مأموريته الأولى ترك للشباب من البنى التحتية ما عجز عنه غيره في خمسين سنة ، فبنى الجامعات و المستشفيات وشق الطرق ، مع أن هناك من يعتمدون السفسطة السياسية التي تعتمد على قلب الحقائق فيكذبون عن هذه الإنجازات التي يراها الجميع ولا ينكرها إلا مكابر أناني".

وأنا مع تثميني للبنى التحتية ، فهناك ما هو أهم منها وهو البنى الفوقية مثل صيانة المقدسات وهيبة الدولة ، والحكامة الراشدة والتحسن الكبير في المستوى الدبلوماسي لبلادنا وعلاقاتها الدولية ، و كل هذه المكانة التي تتبوأها بلادنا اليوم تشكل بصمات ثبتها الرئيس محمد ولد عبد العزيز للشباب، فهو وحده الذي يقف وجه كل المفاهيم الفئوية والقبلية والطائفية ، والإنتماء الوحيد المعتبر عنده هو الانتماء للجمهورية الإسلامية الموريتانية".

عن أمانة الاتصال في حزب الإتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية