الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

تنظيم مهرجان أطر ووجهاء دار النعيم تحت شعار " مبادرة الوحدة والوفاء بدار النعيم لدعم الرئيس : محمد ولد عبد العزيز":

الاثنين 12-05-2014


مرفق بالصور

نظم مناضلو حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بدار النعيم مساء أمس السبت مهرجانا جماهيريا حاشدا تحت عنوان " مبادرة الوحدة والوفاء بدار النعيم لدعم الرئيس : محمد ولد عبد العزيز" برئاسة رئيس المبادرة السيد : احمد ولد اسغير وحضره العديد من قيادات الحزب مثل الأمين التنفيذي الأستاذ : يرب ولد اسغير ، والدكتور : بابه ولد بوميس ، وأعضاء هيئاته في المقاطعة بالإضافة الى مئات المناضلين والمناضلات ، كما مثل فيه الحزب بوفد قيادي برئاسة الأمين التنفيذي المكلف باليقظة السياسية الدكتور : محمد الأمين ولد الحسن ، وعضوية المستشار السياسي لرئيس الحزب الدكتور : محمد الأمين ولد شامخ .

وكانت البداية بالقرآن الكريم ثم بكلمة رئيس المبادرة السيد : احمد ولد اسغير حيث قال :

"لقد أثبتت تجربة العمل السياسي والحزبي ، بعيد ظهور نتائج الانتخابات الأخيرة أن ن تلك النتائج لا تعبر عن حقيقة التفاف جماهير دار النعيم خلف خيارات القيادة الوطنية وإنجازاتها العملاقة ، التي كانت دار النعيم مهد انطلاقها .

ولذلك ارتأت مجموعة من الأطر والفاعلين السياسيين والوجهاء والشباب ، بعد تأمل عميق وتشاور بناء ، خلق مبادرة سياسية لدعم الرئيس : محمد ولد عبد العزيز بتاريخ 10 يناير 2014 ، لتكون إطارا تنصهر فيه جهود الجميع ، وأداة للنضال النظيف من الشوائب المعيقة لبرنامج "التغيير البناء" الذي أرسى دعائمه فخامة الرئيس : محمد ولد عبد العزيز .

السادة الحضور جماهير دار النعيم :

إن الشعب قد أدار ظهره وإلى الأبد لكل الأفكار البائدة المكرسة لعدم الحرية والعدالة والوحدة الوطنية وأزال كل الرواسب المعيقة للتنمية والازدهار في ظل الأمن والاستقرار .

كما وقف في وجه اللذين يتربصون الدوائر بكل عود أخضر يترعرع في هذه البلاد ، ويقتلون كل أمل من شأنه إعادة إرساء حياة الشعب الموريتاني من جديد على أسس العدالة والمساواة ، خلف قائده الأخ / الرئيس محمد ولد عبد العزيز .

لقد شهدت البلاد نهضة وطنية فريدة في كافة المجالات ووسط ظروف متناهية الصعوبة على المستوى الوطني والإقليمي ، ففي المجال السياسي مضت حركة التغيير البناء تطور وتعمق عملها السياسي وتوسع مضمونه وأبعاده ، وذالك بشن حرب شعواء لا هوادة فيها ضد اختلاس المال العام والفساد الإداري ولقطع العلاقات مع العدو الصهيوني ، وفي المجال الاجتماعي جعل عناية خاصة لعودة المبعدين والقضاء على العبودية ومخلفات الرق وتوزيع الأراضي على المواطنين والقضاء على أحياء الصفيح .

السادة والسيدات :

ظل السيد / الرئيس في جميع خطبه يؤكد للشعب أسرار أمانته الكبرى ، وطموحاته الوطنية ويربط فيما بينها ويوسع مجالاتها ودوائرها مع مرور الأيام ، بمنحها أفكارا جديدة وطرحا واقعيا وواعيا ، كما أن الإرادة الوطنية التي لا تلين والصدق مع آمال ومعانات الضعفاء شكلا معايير جديدة للعمل السياسي الوطني مثل التمييز الإيجابي للنساء وزيادة الرواتب وفتح حوانيت أمل .

أما في المجال الاقتصادي فتمت اكتشافات كثيرة ومرتنة الوظائف وإعادة الاعتبار لشركة المناجم الوطنية وعقد منتديات عامة للتعليم ليتأقلم ويتكيف مع العصر ومتطلبات التنمية الوطنية ، أما الإعلام وحريته فحدث ولا حرج ".

أعزائي الكرام :

إننا نحن في مبادرة الوحدة والوفاء لدعم الرئيس محمد ولد عبد العزيز ، نجدد ولاءنا وانسجامنا اللا مشروط بمبادئ وروح حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بوصفه الوثيقة النضالية الشرعية لخيار الشعب الموريتاني ، كما نهنئ قيادته الجديدة برئاسة الأخ الدكتور / إسلك ولد محمد إزيد بيه ، وكلنا استعداد لإرشاداته وتوجيهاته النيرة لأننا على يقين لا يقبل مجالا للشك بقدرته على إحداث نقلة نوعية في هيكلة ونظام حزبنا ".

بعد رئيس المبادرة السيد : احمد ولد اسغير جاء دور الأمين الإتحادي للحزب على مستوى انواكشوط "3" المهندس : احمد جدو ولد الزين الذي رحب بالوفد الحزبي الهام وشكر مناضلي الحزب بدار النعيم على الحضور المتميز كما ثمن فكرة المبادرة وهنأ القائمين عليها على حسن التنظيم وجودة التعبئة التي يعكسها الحضور .

من جهة أخرى قال المهندس : احمد جدو إن هذه المبادرة جاءت في وقتها إذ تزامنت مع إعلان لائحة المترشحين للرئاسة ، كما ذكر مناضلي دار النعيم بحجم الإنجازات التي تحققت خلال المأمورية الأولى للرئيس : محمد ولد عبد العزيز والتي انطلقت من دار النعيم وتحديدا الحي الساكن والكل يتذكر الحي الساكن آن ذاك ، لذلك يجب أن يكون التصويت لمرشح الأمل : الأخ : محمد ولد عبد العزيز بحجم ما حقق للبلد من انجازات عمت جميع المجالات ، وبحجم ما يؤمله منه المواطن في المستقبل ، وإذا كانت الحملة لم تفتتح بعد فنحن على مستوى اتحاديتنا نعلن من اليوم افتتاحها" .

بدوره الأمين التنفيذي المكلف باليقظة السياسية الدكتور : محمد الأمين ولد الحسن في كلمة له بالمناسبة كرئيس لوفد قيادة الحزب شكر القائمين على المبادرة وحياهم باسم رئيس الحزب الدكتور : اسلكُ ولد احمد إزيد بيه وثمن فيهم الروح الحزبية والانضباط الذي انعكس جليا في تغليبهم الدائم للمصلحة العليا للحزب على المصالح الضيقة .

وقال "من ناحية أخرى أنتم جميعا تدركون أننا اليوم على أبواب انتخابات هامة يتعلق بها مصير بلدنا واستقراره ومع أننا لسنا في موقف خوف نظرا لمكانة مرشحنا في قلوب المواطنين وماله من انجازات عملاقة على أرض الواقع تشكل رصيدا مطمئنا على الفوز بنسبة مريحة في الشوط الأول ، يجب علينا عدم الاستهانة بالخصم مهما كان حجمه ، وردا على من يقول إن المعارضة لم تشارك قال ولد الحسن إنها شاركت بالفعل" .

وفي ختام مداخلته قال الأمين التنفيذي أعود وأشكركم وأتمنى أن يتجسد هذا المهرجان واقعا في صناديق الاقتراع يوم 21/06/2014 لصالح مرشح البناء والتعمير السيد : محمد ولد عبد العزيز.

نشير الى أنه كانت هناك مداخلات لرئيس القسم ومسؤولي الشباب والنساء في المبادرة وكانت كلها تصب في مصب كلمة السيد : أحمد ولد اسغير وتعد بالنجاح في الشوط الأول لمرشح الأمل السيد : محمد ولد عبد العزيز.

عن أمانة الاتصال بحزب الإتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية