الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

منتدى جامعيون من أجل الوطن ينظم ندوة تحت عنوان (موريتانيا خمس سنوات من التحول المكاسب والآفاق):

الثلاثاء 13-05-2014


مرفق بالصور

نظم الأساتذة الجامعيون المنتمون لمنتدى "جامعيون من أجل الوطن"صباح أمس الإثنين بفندق اطفيل نوفوتل وسط العاصمة انواكشوط ندوة تحت عنوان (موريتانيا خمس سنوات من التحول المكاسب والآفاق) أنعش هذه الندوة كوكبة من الأساتذة الجامعيين بغية دراسة هذه الفترة ووضعها في سياقها التاريخي بعيدا عن التجاذبات السياسية التي يمتطيها البعض للتقليل من أهمية هذه الحقبة من حياة البلد .

حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بدوره شارك في الندوة بوفد رفيع المستوى ترأسته الأمينة التنفيذية المكلفة بالتعليم السيدة : امتها منت الحاج ، والأمين التنفيذي المكلف باليقظة السياسية الدكتور: محمد الأمين ولد الحسن ، والأمين التنفيذي المكلف بالعمليات الانتخابية السيد : با آمادو ، والمستشار السياسي لرئيس الحزب الدكتور: محمد الأمين ولد شامخ .

كانت البداية بالقرآن الكريم ثم بكلمة رئيس المبادرة الدكتور : إسماعيل ولد شعيب ، ثم بمداخلات السادة الأساتذة كل حسب اختصاصه .

وهذا نص الخطاب الرسمي للندوة وقد ألقاه رئيس المبادرة الدكتور: اسماعيل ولد شعيب "أسعدتم صباحا ، يشرفني أصالة عن نفسي ونيابة عن زملائي المشاركين في أعمال ندوة: موريتانيا: خمس سنوات من التحول: المكاسب والآفاق ، والتي يستهل بها منتدى جامعيون من أجل الوطن أول أعماله العلمية . أن أرحب بكم أيما ترحيب وأن أشكركم على حضوركم معنا اليوم في هذا الحدث العلمي الهام ، لقد ارتأينا في المنتدى أنه من واجبنا الوطني وتمثلا لانشغالاتنا الفكرية والأكاديمية واستجابة لراهن اللحظة وتثمينا لفترة زمنية فارقة في حياتنا الوطنية ، فترة قادها بحكمة واقتدار صاحب الفخامة رئيس الجمهورية السيد/ محمد ولد عبد العزيز أن نقوم بدراسة هذه الفترة دراسة علمية موضوعية بغية وضعها في سياقها التاريخي، بعيدا عن المناكفات السياسية التي يحاول من خلالها البعض أن يصرف الرأي العام عن أهمية هذه الفترة في تاريخ الوطني. أيها السيدات والسيدات

لقد شكل نجاح السيد الرئيس في انتخابات 2009 حدثا مفصليا في مسيرة الشعب الموريتاني وقطيعة مع ماض اتسم بسوء التسيير والمحسوبية . فقد كانت البلاد قبل استلامه للسلطة تعيش حالة انهيار على كافة المستويات ، حيث الصراع السياسي على أشده بين مختلف الفرقاء السياسيين وانسداد الأفق وانعدام الثقة يمثل السمة الأبرز للمشهد السياسي الوطني العام. أما على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي فإن البلاد كانت تئن تحت وطأة أوضاع اقتصادية واجتماعية خانقة، فالوضع المالي منهار والفساد مستشر في كافة مفاصل الدولة ، والبطالة والفقر والهجرة وتصدع البنيات الاجتماعية والتردي العام في مستوى الخدمات الصحية وانهيار المنظومة التربوية والقيمية تشكل ملامح بارزة للحـالة العامة".

وأضاف رئيس المبادرة الدكتور: اسماعيل ولد شعيب قائلا "أما على الصعيد الأمني، فإن حدود وطننا كانت مستباحة من طرف عصابات الإرهاب الدولي والجريمة المنظمة والتهريب، حيث أشلاء الانتحاريين الإرهابيين على الجدران والقنابل الموقوتة في كل مكان.أيها السادة والسيدات لقد كان هذا الوضع القاتم هو الصورة الغالبة لواقع البلاد غداة استلام فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد العزيز لمقاليد الحكم ، أما اليوم وبعد خمس سنوات من العطاء والتحول الإيجابي فإن البلاد تشهد وبحمد الله العديد من الورشات والنجاحات الكبرى، حيث تنعم بدرجة عالية من الاستقرار الأمني والسياسي، في ظل سيادة دولة القانون والمؤسسات الدستورية، وحيث الحرص على التوافق الوطني والسلم الأهلي والانحياز للشرائح الاجتماعية المهمشة يشكل أولوية في السياسة الوطنية لفخامة رئيس الجمهورية .أما على المستوى الاقتصادي فقد شهدت البلاد نموا اقتصاديا مضطردا رغم الأزمات الاقتصادية التي تعصف بالعالم ، مما انعكس إيجابا على التوازنات الاقتصادية الكبرى للدولة فتضاعفت مشاريع التنمية الاقتصادية والبشرية في مجالات التعليم والصحة والبنية التحية وبرزن بشكل جدي مساعي القضاء على البطالة والفقر.

وأما على مستوى تثمين تراثنا وقيمنا الحضارية، فقد استعادت البلاد صورتها المشرقة بفضل العناية السامية لفخامة رئيس الجمهورية، حيث تمت طباعة مصحف شنقيط وفتحت إذاعة للقرآن الكريم وقناة للمحظرة وجامعة للعلوم الإسلامية، كما تم تنظيم العديد من المهرجانات الثقافية التي أعادت لمدننا الحضارية مكانتها العلمية الفريدة في العالم . أيها السيدات والسادة

تلكم بعض الومضات مما ستستمعون إليه من خلال العديد من البحوث العلمية المقدمة من صفوة من الباحثين الأكادميين المشاركين في أعمال هذه الندوة المباركة ،و التي تنعقد في يوم وطني مشهود، يوم قتل كبلاني في 12 / 05 / 1905 على يد المجاهد الكبير سيدي ولد مولاي الزين، ملهما بذلك إرادة رجال (صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضي نحبه ومن هم من ينتظر وما بدلوا تبديلا)، رجال يقودهم السيد الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي طرد سفارة الكيان الصهيوني التي كانت تدنس أرض بلادنا، فله منا كل الإجلال والتقدير.

عن أمانة الاتصال بحزب الإتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية