الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ: سيدي محمد ولد محم في زيارة تفقدية لمقر اللجنة الوطنية لنساء الحزب:

الثلاثاء 30-09-2014


مرفق بالصور

قام رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم صباح اليوم الثلاثاء بزيارة لمقر اللجنة الوطنية لنساء الحزب بالعاصمة انواكشوط مرفقا بالأمين العام للحزب السيد عمر ولد معط الله حيث أستقبل عند بوابة المقر الرسمي للجنة من طرف رئيستها السيدة الأمينة التنفيذية عيش فال منت مشل فرجس محاطة بأعضاء لجنتها ، وفور دخوله إلى المقر بدأ رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم بتفقد المكتبة ثم باقي المصالح التابعة للجنة مثل مصلحة التوثيق وقسم الطالبات الجامعيات حيث استمع إلى شروح وافية عن هذه المصالح من طرف القائمات عليها .

وفي ختام هذه الزيارة التفقدية أجتمع السيد الرئيس بأعضاء اللجنة النسائية للحزب برئاسة السيدة عيش فال فرجس حيث شاهد عرضا مصورا تضمن بالإضافة إلى كلمة ترحيب بالرئيس وبالأمين العام جميع الأنشطة التي نظمتها اللجنة والمساهمات التي قامت بها في الشأن السياسي منذ إنشائها ، وكانت رئيسة اللجنة تعلق على العرض وتشرح للرئيس كل الجوانب الهامة فيه وتعلق على المحطات المهمة منه .

بعد العرض فتحت الرئيسة عيش فال المجال أمام أعضاء اللجنة للاستماع لمداخلاتهن والتي كانت كلها ترحيبا بالرئيس والأمين العام والثناء على عمل رئيسة اللجنة الوطنية للنساء وتفانيها وطاقم تسيير شؤون اللجنة في عملهن النضالي مع المطالبة بالمزيد من إشراك المرأة عموما والمرأة الاتحادية في الشأن العام وتثمين الخطوات التي قطعتها البلاد في هذا المجال وما تحقق فيه من مكاسب وإنجازات .

بعد ذلك تناول رئيس الحزب الكلام فشكر القائمات على اللجنة وثمن فيهن الروح الحزبية مشيدا في نفس الوقت بمستوى التنظيم الذي برهن عليه تنظيم الأرشيف وتوثيق الوثائق المتضمنة لأنشطة اللجنة ، كما علل الخلل الملاحظ على جميع المستويات داعيا إلى برمجة الأنشطة الحزبية مضاعفة الجهود وتكثيف النشاطات بعيدا عن نمطية الفترات السابقة إذ قال إن أغلب نشاطاتها كان موسميا والبعض الآخر يكتسي طابعا ارتجاليا ومع ذلك يقول ولد محم تم الكثير من العمل الجيد والإيجابي من بداية عمل الحزب حتى اليوم ولا أحد ينكر ذلك العمل التراكمي الهام .

الأستاذ سيدي محمد ولد محم خلال كلمته بالمناسبة طالب بعدم مركزية العمل الحزبي وذلك عن طريق إشراك الهيئات الحزبية في جميع العمل المحلي حتى يتم إحياء الهيئات الحزبية التي كانت ميتة بسبب عدم إسناد أي دور حزبي إليها ، وذلك بتكوينها على جميع أنواع الممارسة السياسية القاعدية والميدانية وإشراكها في كل الأنشطة الحزبية ، كما طالب بوضع برامج لجميع الأعمال السنوية والأنشطة السياسية في المستقبل .

من جهة أخرى نبه رئيس الحزب إلى أن السياسة الجديدة للحزب ستعتمد على بناء الهيئات الحزبية على أسس سليمة قابلة للاستمرار والصمود أمام العواصف السياسية و خلق آليات جديدة تعتمد على ردم الهوة بين الحزب والحكومة وكذلك البرلمان والبلديات حتى تتم مواكبة المواطن في أدق تفاصيل همومه وحياته اليومية فضلا عن الاهتمام بقضايا التنمية وجميع المشاكل المطروحة أمام السكان وطموحاتهم حتى يضمن الحزب التفاف المواطنين حوله حفاظا على ما حقق لهم الحزب من مصالحهم ذات الأولوية ، وكذا محاربة القبلية والجهوية والمحسوبية والفئوية والعنصرية والجهل والمرض ، وغيرها من عوامل التفرقة والتخلف طبقا لخيارات حزبنا وتوجهات رئيسه المؤسس وواضع مرجعيته السياسية والفكرية الأخ محمد ولد عبد العزيز رئيس الجمهورية .

عن أمانة الاتصال بحزب الاتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية