الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

وفد من قيادة حزب الاتحاد يستقبل مسيرة عمال الحراسة في بلدة "يغرف" ويتبنى قضيتهم ، معلنا وقوف الحزب معهم حتى ينالوا حقوقهم القانونية:

الجمعة 10-10-2014


بعد متابعة حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لمسيرة عمال الحراسة المحتجين على شركة الحراسة "M S P"والمنطلقة من مدينة "ازويرات"شمال البلاد باتجاه العاصمة انواكشوط من بدايتها وحتى اليوم حيث توصلت القيادة العليا للحزب بخبر مفاده أن المشاركين في المسيرة من بينهم مسنين قد أتعبهم السفر خاصة بعد تعرضهم للأمطار في العراء مساء أمس الخميس أوفد الحزب وفدا قياديا برئاسة النائب الأول لرئيس الحزب السيد : محمد أجيه ولد سيداتي وعضوية كل من الأمين العام للحزب الوزير عمر ولد معط الله ، وكل من الأمين التنفيذي الأستاذ أسلامه ولد عبدُ الله ، والدكتورة آمنة منت كبد ، والأمين الاتحادي للحزب على مستوى ولاية إينشيري السيد محمد ولد أمربيه ولد عابدين ، والسيد احمد مختيري عضو اللجنة الإعلامية للحزب ، وذلك من أجل الالتقاء بالعمال والإطلاع عن قرب على مشاكلهم تمشيا مع اهتمام الرئيس المؤسس للحزب رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بحل مشاكل كل المواطنين .

وبعد وصول الوفد الحزبي الى بلدة يغرف حيث تبيت المسيرة التقت قيادة الوفد بمسؤوليها وأبلغتهم تحيات رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم وأطلعتهم على المهمة التي أتت من أجلها والمتلخصة في وقوف الحزب معهم وتبنيه لقضيتهم والسعي معهم في حلها وفق القانون ، مطالبة إياهم بانتداب ممثلين عنهم لينقلوا مطالبهم حيث تقرر انتداب العمال لعشرة من قادتهم .

وخلال زيارة مسيرة الحراس المحتجين ألقى رئيس الوفد النائب الأول لرئيس الحزب السيد محمد أحيه ولد سيداتي قال فيها بعد أن نقل تحيات رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم الى المجموعة :"نحن هنا لنعبر لكم عن تضامن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية معكم والسعي من أجل حل مشكلتكم وفق القانون وتسهيل وصولكم الى الجهات المعنية وفقا لتوجهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الذي عمل منذ توليه للسلطة تلبية جميع المطالب التي كانت مطروحة وحقق في هذا المجال ما عجز عنه غيره وذلك في جميع المجالات التي يضيق الوقت عن تعدادها بدء بالمطلب الكبير الذي كان محل إجماع وهو قطع العلاقة المشينة مع اليهود ثم إشاعة الحريات وحقوق الإنسان ناهيك عن المجال الإسلامي الذي تحقق فيه ما لم يكن يخطر ببال أحد".

بعد رئيس الوفد الحزبي تناول الكلام كل من الأمين العام للحزب الوزير عمر ولد معط الله والأمين الاتحادي لولاية إينشيري السيد : محمد ولد عابدين والأمين التنفيذي الأستاذ أسلامه ولد عبدُ الله وكذلك الأمينة التنفيذية السيدة آمنة منت كبد ، وكانت مداخلاتهم مكملة لبعض المواضيع التي أثيرت ومجيبة على بعض الاستشكالات التي طرحها العمال .

وبدوره رحب الناطق الرسمي باسم العمال السيد : عبد الله ولد جد أهلُ بالوفد الحزبي وشكر قيادة حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على العناية الكبيرة التي أولتهم إياها والتي يقول ولد جد أهلُ يعد أكبر دليل عليها هو إرسال الحزب لهذا الوفد السامي قاطعا هذه المسافة البعيدة وفي هذا الوقت من الليل لتفقد أحوالنا ومواساتنا في محنتنا والوقوف الى جانبنا في مطالبنا المشروعة وتبنيه لقضيتنا ، وليس هذا غريبا عندنا فنحن جميعا من الأغلبية الداعمة لرئيس الفقراء السيد محمد ولد عبد العزيز الذي تعهد لنا بحل مشكلتنا وأنجز وعده ذلك ، واليوم نتوجه إليه لرفع الظلم عنا وكلنا ثقة في ذلك" .

بعد ولد جد أهل تكلم المندوبون عن العمال وكانت كلماتهم كلها تأكيدا لما قاله الناطق الرسمي باسمهم .

عن أمانة الاتصال بحزب الاتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية