الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

في مهرجان خطابي حاشد مبادرة "معا من أجل العدالة والحكم الرشيد " تعلن مساندتها لرئيس الجمهورية وانضمامها لحزب الاتحاد:

الأحد 12-05-2013


قررت مبادرة "معا من أجل العدالة والحكم الرشيد " التي تتشكل نواتها الحيوية من عدد من الشخصيات الفاعلة في حزب تكتل القوى الديمقراطية القطيعة النهائية مع هذا الحزب وتبني برنامج رئيس الجمهورية والانضمام إلى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية .

جاء ذلك خلال حفل نظمته هذه المبادرة مساء أمس السبت بفندق أميرة بالاس بتفرغ زينه في نواكشوط وحشدت له العديد من مناصريها.

وأعرب نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد يحيى ولد حرمه في كلمة بالمناسبة عن سروره بانضمام هذه المجموعة للحزب التي تتكون من صفوة من السياسيين والمنظرين.

وقال إن عددا من أعضاء هذه المجموعة له بهم معرفة خاصة تجعله يدرك القدرات الفائقة التي يتمتعون بها في مجال التحليل والاستشراف.

وأضاف أن انضمامهم لحزب الاتحاد وقطب الأغلبية، نابع من معرفتهم بأن موريتانيا بدأت النهوض والنمو في جو الوحدة والأمان تحت قيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز رغم الانعكاسات السلبية للأزمة الاقتصادية العالمية .

وقال إن مظاهر هذه الطفرة بادية للعيان في العديد من المجالات مثل الأمن والدفاع والاقتصاد والطفرة المالية بشهادة الهيئات الدولية المتخصصة وفائض العملات الصعبة الذي أصبح يغطى سبعة أشهر من الاستيراد .

وبين أن من مظاهر هذا النهوض البرامج العملاقة في البني التحتية والصناعات الاستخراجية والمياه والصحة والتعليم والبرامج الأخرى ومن أهمها الوكالة الوطنية "التضامن" لمكافحة أثار الاسترقاق ولمحاربة الفقر وللدمج .

وأعرب السيد محمد يحي ولد حرمه عن قناعته بأن هذه الجماعة رأت تطابق رؤيتها مع برنامج رئيس الجمهورية وبرنامج حزب الاتحاد ، مبرزا أن حزبه يعول على هذه الجماعة في أفق الاستحقاقات المحلية والبرلمانية القادمة. وكان رئيس المبادرة السيد عبد الرحمن ولد المراكشي قد تناول الكلام قبل ذلك فأشار إلى السياق الذي اكتنف إنشاء هذه المبادرة، مبرزا ما طبع قيادة حزب التكتل بعد الانتخابات الرئاسية الماضية وما نجم عن ذلك من مقاطعة الحوار السياسي الشامل الذي شهدته البلاد في سبتمبر 2011 .

وأضاف أن موريتانيا تحولت إلى ورشة في جميع المجالات كما أن توجه رئيس الجمهورية في محاربة الفساد والانحياز للفقراء مثل استجابة للمطالب الرئيسية التي ظل مناضلو التكتل يحلمون بها.

ودعا السيد عبد الرحمن ولد المراكشي الجميع إلى المشاركة في الانتخابات التشريعية والبلدية القادمة بما في ذلك المعارضة الراديكالية الممثلة في منسقية المعارضة التي انخرط فيها حزب التكتل دون تشاور أو تفويض من المكتب التنفيذي أو المجلس الوطني أو المؤتمر العام.

وتتشكل مبادرة "معا من أجل العدالة والحكم الرشيد" من قياديين سابقين في حزب التكتل وبعض الأحزاب الأخرى ومستقلين وشخصيات اجتماعية مرجعية.

وقد جرى الحفل بحضور النائبة الثانية لرئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية وأمينه العام و عدد من أعضاء المكتب التنفيذي و المجلس الوطني وعدد من البرلمانيين.

الخبر منقول بتصرف عن الوكالة الموريتانية للأنباء.

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية