الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

الدورة العادية العشرون للمكتب التنفيذي لحزب الاتحاد تنعقد بانواكشوط تحت رئاسة رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم: مرفق بصور

الجمعة 9-01-2015


اجتمع المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من اجل الجمهورية مساء اليوم الخميس 08 يناير 2014 في دورته العادية العشرين تحت رئاسة رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم، وذلك بالمقر الرئيسي للحزب في انواكشوط.

وقد جرى الاجتماع بحضور السيد محمد اجيه ولد سيداتي النائب الأول لرئيس الحزب وأمينه العام السيد عمر ولد معط الله وسائر أعضاء المكتب التنفيذي الموجودين في العاصمة انواكشوط.

جدول أعمال هذه الدورة تضمن بعد مصادقة أعضاء المكتب التنفيذي عليه، تقريرا قدمه السيد الرئيس حول أهم النشاطات والأحداث السياسية التي طبعت الفترة الواقعة ما بين الدورة الماضية والدورة الجديدة للمكتب.

أما النقطة الثانية من جدول أعمال الدورة فقد تضمنت نقاشا مفتوحا حول الأهمية البالغة التي يكتسيها تجديد رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الدعوة للحوار السياسي من خلال خطابه بمناسبة افتتاح مهرجان المدن القديمة من شنقيط الأسبوع الماضي.

في حين تناولت النقطة الثالثة من جدول أعمال اجتماع المكتب التنفيذي ملف تحضير الانتخابات الجزئية لمجلس الشيوخ لعام 2015 ، حيث استعرض الاجتماع مستوى تقدم الجهود المقام بها من لدن الهيئات الحزبية المختصة تحضيرا لهذا الاستحقاق الهام.

وعلى صعيد آخر تناولت النقطة الرابعة من جدول أعمال المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد تقريرا فنيا أوليا حول الاستعدادات الجارية لانطلاقة حملة الانتساب للحزب تحضيرا لمؤتمره الوطني العادي الثاني، قبل أن ينتهي الاجتماع بالتطرق للعديد من النقاط والمواضيع المتفرقة ذات الصلة بسير العمل الحزبي، وبشؤون الساعة وطنيا وإقليميا ودوليا، وبمواقف الحزب من كل المستجدات والأحداث السياسية على شتى هذه المستويات.

وقد تخللت أعمال الاجتماع نقاشات مستفيضة لمجمل النقاط المدرجة في جدول الأعمال، كما كان فرصة سانحة لرئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم قدم عبرها كلمة توجيهية للمكتب التنفيذي حول مختلف قضايا الساعة وآفاق المضي في تطوير أداء الحزب.

وجدير بالذكر أن أمانة الاتصال بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية كانت قد أصدرت بيانا هاما قبيل انعقاد هذه الدورة حول موقف أحزاب منتدى المعارضة من دعوة رئيس الجمهورية للحوار ، أكدت فيه على أن "رد أحزاب "المنتدى" على تجديد الدعوة للحوار من أجل المصالح العليا للوطن، من طرف الرئيس المؤسس للحزب فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز، رد يبرهن على غياب الجدية في التعاطي مع الشأن العام، وعلى الهروب إلى الأمام فزعا من الممارسة العلنية والشفافة للفعل السياسي، وتقاعسا عن واجب إثراء وترسيخ السلوك الديمقراطي، وتملصا من المسؤولية السياسية والأخلاقية اتجاه الموريتانيين".

كما جاء في البيان:" إن حزب الإتحاد من اجل الجمهورية، يسجل بارتياح استمرارية خيار الحوار الهادف والبناء لدى رئيسه المؤسس فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز، ويعلن عن وضع هياكله القاعدية والقيادية في حالة تعبئة دائمة لمرافقة كل القوى السياسية الوطنية الجادة نحو السير في طريق خيار الحوار الجاد والصادق من أجل المصلحة العليا للأمة الموريتانية".

مصدر الخبر: أمانة الاتصال بحزب الاتحاد

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية