الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

حشود معتبرة من أطر الحوض الغربي وفاعليه السياسيين، ونسائه وشبابه يلتقون في دار الشباب القديمة لتنسيق الاستعدادات لاستقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور

الاثنين 23-02-2015


أكد السيد محمد أجيه ولد سيداتي النائب الأول لرئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في كلمة له مساء أمس الأحد في دار الشباب القديمة في انواكشوط أمام جمع غفير من أطر ولاية الحوض الغربي وفاعليها السياسيين وأطرها من شريحتي النساء والشباب المقيمين في انواكشوط بعد أن حياهم ونقل لهم تحيات رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد محم، أكد "أن قيادة حزب الاتحاد تريد أن تكون زيارة الرئيس المؤسس للحزب رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز للحوضين خلال شهر مارس القادم تكريسا وتكملة لمسيرة البناء والانجازات، مشددا على أن الحزب يسعى لأن تكون الزيارة انطلاقا من حاجيات سكان الولاية، لذلك يقول السيد محمد اجيه ولد سيداتي فإننا نريد وبتنسيق معكم ومع السلطات الإدارية أن تنجح هذه الزيارة استقبالا وتنظيما وانعكاسا إيجابيا مباشرا على أوضاع السكان والتنمية في ولاية الحوض الغربي كما هو الحال بالنسبة للحوض الشرقي".

وأشاد النائب الأول لرئيس الحزب بـ"التجربة السياسية لأطر الحوض الغربي ، مبينا قدرتهم الفائقة على جعل زيارة الرئيس المقبلة تاريخية بكل المقاييس، كما أوضح أن الحزب وضع استراتيجية لمواكبة الزيارة في جميع تفاصيلها، معتبرا بأن الهدف الأكبر لدى الحزب هو العمل على إنجاح سياسة رئيس الجمهورية والحكومة بكل فعالية وحضور، برهانا على أن أغلبية الموريتانيين تلتف حول الانجازات العملاقة التي عرفها البلد من بنى تحتية واستقرار ووضع سياسات تنموية ناجعة، بفضل بناء قوات أمن وجيش وقدرات عسكرية تسهم بنشاط وحيوية في تدعيم سيادة الدولة الموريتانية وتنميتها وتأمين مسارها الديمقراطي، بحيث أصبحت اليوم تعد نموذجا في شبه المنطقة".

وخلص ولد سيداتي إلى "لفت الانتباه بشأن ضرورة تكاتف الجهود في وجه الدعوات اللاوطنية بما فيها الفئوية، والعنصرية وغيرها، معتبرا أن الشعب الموريتاني سيبقى بكل أطيافه السياسية والاجتماعية موحدا، بفعل الإسهامات التي يقدمها الخيرون من أبنائه في المعارضة والموالاة ومن كل فئات وشرائح المجتمع بتنوعها الذي يشكل مصدر قوة وثراء ثقافي واستراتيجي لتقدم البلاد، ولن تتضرر تلك الجهود الخيرة بفعل بث عوامل التفرقة التي تغذيها بعض الجهات، مستهدفة سكينة وأمن ووحدة البلاد".

ويأتي تنظيم هذه التظاهرة الحاشدة من لدن جمع معتبر من وجهاء وأطر ومنتخبي ولاية الحوض الغربي مساء أمس الأحد بدار الشباب القديمة، تعبيرا عن فرحة ساكنة الولاية بهذه الزيارة التي يعولون على أنها ستحمل الكثير من الإيجابيات والفوائد التنموية الهامة لولايتهم، كما يدخل في إطار الاستعداد للزيارة التي من المرتقب أن يقوم بها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز إلى ولايتي الحوضين خلال شهر مارس المقبل. وقد شهدت هذه التظاهرة حضورا مميزا لممثلين عن كافة ألوان الطيف السياسي والاجتماعي في الولاية من وجهاء ووزراء وسفراء وأطر سامين ومنتخبين من كافة المقاطعات المكونة للولاية .

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية مثل في هذه التظاهرة بوفد قيادي يرأسه السيد محمد اجيه ولد سيداتي النائب الأول لرئيس الحزب وضم في عضويته الأمين العام للحزب السيد عمر ولد معط الله ، والأمين الاتحادي للحزب على مستوى الحوض الغربي السيد أبي ولد دوسو، ومسؤول التشريفات برئاسة الحزب السيد سيداتي ولد احمد ينج، هذا فضلا عن عدد من أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني للحزب.

كانت بداية التظاهرة بتلاوة عطرة من آي القرآن الكريم ، ثم تلتها كلمة الأمين الاتحادي السيد أبي ولد دوسو قال فيها بعد الترحيب بوفد الحزب وتقديمه للحضور: "إن هذه الزيارة من المنتظرأن تبدأ منتصف الشهر المقبل من مدينة النعمة، مشيرا إلى أن الحزب أوفد بعثة قيادية برئاسة النائب الأول لرئيسه وذلك للتنسيق مع أطر الولاية، وقبل أن أفسح المجال لرئيس البعثة ـ يقول الأمين الاتحادي ـ أريد أن أشكركم على هذا الحضور الكبير والذي يعكس التفاف اطر ولايتنا حول رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وأضاف السيد أبي ولد دوسو مخاطبا أطر الولاية قائلا :"بما أن الأمر يتعلق باستعدادنا لزيارة رئيس الجمهورية الذي منحناه أصواتنا في الانتخابات الرئاسية الماضية، فإنني ادعوكم اليوم للمزيد من تكاتف الجهود لإنجاح هذه الزيارة لأنها تعتبر خاصة بكل المقاييس، ومن أجل تحقيق ذلك فقد قمنا بإنشاء لجنة كبرى على مستوى الولاية ستتفرع عنها لجان مقاطعاتية لضمان تخصيص استقبال تاريخي لفخامة الرئيس، خاصة وأن وقت الزيارة سيكون قصيرا".

عن أمانة الاتصال بحزب الاتحاد / احمد مختيري

صالة العرض

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية