الصفحة الرئيسية الأخبار بيانات الحزب مقالات ومقابلات أخبار الاتحاديات نصوص الحزب هيئات الحزب صحيفة الاتحاد اتصل بنا Français
الأمين العام لحزب الاتحاد على رأس وفد حزبي رفيع المستوى في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية لدى وصوله صباح اليوم إلى مركز انجاكو الإداري بولاية اترارزه: مرفق بصور -- بيان شكر وتهنئة من حزب الاتحاد بمناسبة اختتام الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية لولاية آدرار: -- رئيس حزب الاتحاد صحبة الوفد الحزبي المرافق له على رأس مستقبلي رئيس الجمهورية في مقاطعة أوجفت بعد زيارته مقاطعتي أطار وشنقيط: مرفق بصور -- رئيس حزب الاتحاد يحضر حفل رفع العلم الوطني في مدينة أطار تحت إشراف رئيس الجمهورية: مرفق بصور من مشاركة قيادات وأطر ومناضلي الحزب في الاستقبالات: -- بعثة حزب الاتحاد برئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم تكثف أنشطتها في آدرار يوما واحدا قبل استقبال رئيس الجمهورية: مرفق بالصور -- تواصل أنشطة التعبئة والتحسيس لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار ؛ ونساء الحزب يدخلن على الخط : -- رئيس الحزب يواصل التبعئة لاستقبال الرئيس المؤسس في ولاية آدرار (صور) -- رئيس حزب الاتحاد يصل إلى مدينة أطار على رأس وفد قيادي حزبي رفيع المستوى إيذانا بإطلاق حملة تعبئة واسعة لاستقبال رئيس الجمهورية خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال الوطني المجيد في آدرار: مرفق بصور -- قيادة حزب الاتحاد تلتقي بأطر وأعيان ومنتخبي ومناضلي ولاية آدرار تحضيرا لزيارة رئيس الجمهورية للولاية بالتزامن مع الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد: مرفق بالصور -- تهنئة وشكر خاص من رئيس حزب الاتحاد لسكان تكانت وأطر ومناضلي الحزب فيها لإسهامهم الكبير في نجاح زيارة التفقد والاطلاع التي أداها فخامة رئيس الجمهورية للولاية: مرفق بالصور --      
 

 زيارة رئيس الجمهورية للحوض الشرقي تؤسس لقطب تنموي واعد

الخميس 19-03-2015


"إعلام الاتحاد من اجل  الجمهورية" ـ لقد أعطت الدولة الموريتانية منذ وصول رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أولوية خاصة للتنمية المحلية في ولاية الحوض الشرقي  من خلال توجيه الاستثمار وتنفيذ المشاريع الإنمائية التي تمس حياة المواطنين خاصة الفقراء منهم، كما عكفت الحكومة على خلق جو ملائم للاستثمار الخارجي وذلك عن طريق توفير الأمن ومحاربة الجماعات الإرهابية التي تنتشر في معظم دول الساحل الإفريقي حيث  يقع بعضها على خط التماس مع الحوض الشرقي ،وكانت توجيهات رئيس الجمهورية للحكومة  بخصوص إحداث تنمية حقيقية في الولاية واضحة حيث تم إطلاق العديد من المشاريع التي من شأنها أن تمس حياة المواطنين بشكل مباشر في جميع مناطق الولاية، هذا بالإضافة إلى تطوير البنية التحتية وتحسين أداء القطاعات الخدمية مثل الصحة والتعليم، وتوفير الماء عن طريق مشروع بحيرة الظهر، وكذا مشروع الربط الكهربائي عن طريق المحطات الهجينة في كل من النعمة وعدل بكرو بطاقة 4.6 مغاوات، وتشييد شبكة كهربائية متكاملة في جيكني؛

وخلال اجتماعه  الأخير بأطر الولاية في عاصمتها النعمة، أعلن رئيس الجمهورية عن غلاف مالي ضخم مخصص للاستثمار في الحوض الشرقي بلغت قيمته 75 مليون دولار أي حوالي 24 مليار من الأوقية، موزعة مابين البنوك الوسيطة "50 مليون دولار" وصندوق الإيداع والتنمية "25 مليون دولار"، هذا بالإضافة إلى تخفيض الضرائب وتيسير القروض لكل من يرغب في الاستثمار في ولاية الحوض الشرقي ، وكانت الاستثمارات العمومية الموجهة للولاية خلال السنوات الأخيرة قد تجاوزت 110 مليار أوقية.

كل هذه الجهود تعكس الرؤية التنموية التي يحملها رئيس الجمهورية للنهوض بالبلاد من خلال تعزيز الاستثمار في المناطق  الداخلية والاهتمام بالاقتصاد الفعلي لكل منطقة، وقد تجلت تلك الرؤية بشكل واضح في الحوض الشرقي، حيث تم تنفيذ مشاريع تلامس حياة المواطنين خاصة فيما يتعلق بالثروة الحيوانية التي تعتبر الولاية إحدى أهم خزاناتها على المستوى الوطني، ولعل مشروعي مصنع الألبان و ظايت محموده يعكسان هذا التوجه حيث تتواصل الأعمال على قدم وساق من أجل خلق قطب تنموي في منطقة الحوض .

ولأن المقاربة التنموية لرئيس الجمهورية تضع في مقدمة أولوياتها  توفير الأمن وخلق تنمية محلية قادرة على ربط السكان بمناطقهم، فإن جهود الحكومة خلال المأمورية الأولى والثانية لفخامة رئيس الجمهورية انصبت في هذا الاتجاه  على أن تتواصل بنفس الوتيرة خلال السنوات القادمة.

 
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية