بمانسبة الزيارة الناجحة التي يؤديها فخامة رئيس الجمهورية هذه الأيام لفرنسا وبعض المنظمات الاقليمية، حزب الاتحاد يصدر بيانا

حزب الاتحاد من اجل الجمهورية

بيـــــــــــــــــان

يؤدي هذه الأيام فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، زيارة هامة، بدأت بحضور فخامته فعاليات قمة باريس "العالم كوكب واحد"، حيث ألقى كلمة هامة، لاقت الإعجاب الكبير من طرف المشاركين والرأي العام الدولي.

لقد كانت هذه الزيارة مناسبة لاستقبال سيادة رئيس الجمهورية بحفاوة من طرف رئيس الجمهورية الفرنسية إمانويل ماكرون، ليعقدا مباحثات ثنائية هامة طبعتها الجدية والصراحة، وتطابق وجهات النظر حول مختلف القضايا، وفقا لمصالح البلدين والشعبين الصديقين، كما أن زيارات فخامته لاحقا لمقر الاتحاد الأوروبي، وحلف شمال الأطلسي، مكنت من بحث آليات توطيد علاقاتنا الثنائية مع هذه المؤسسات العتيدة، وهو ما شكل نجاحا دبلوماسيا آخر لفخامته، سيرجع بالخير الوفير لوطننا ولمنطقتنا.

وانطلاقا من هذا النجاح الباهر، وما واكبه من احتفاء بفخامة رئيس الجمهورية، فإننا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، لنؤكد على:

1- إشادتنا بخطاب فخامته القيم، في قمة باريس "العالم كوكب واحد"، والذي أكد فيه أن الاتفاقية الدولية ضد التصحر ترمي إلى الحفاظ على التنوع البيئي، مبرزا أن مكافحة التصحر وتحسين ظروف عيش الأرياف وتحقيق الأمن الغذائي وترقية المرأة، وتشغيل الشباب، تدخل في صميم اهتمامات الدول الإفريقية الصحراوية، التي طالما سعى إلى شطب مديونيتها.

2- تقديرنا لمستوى الحفاوة التي حظي بها فخامة رئيس الجمهورية من طرف القيادة الفرنسية، وسلطات حلف شمال الأطلسي، والاتحاد الأوروبي، والذي يدل على إدراكهم لمكانة فخامة رئيس الجمهورية بين قادة العالم، ورؤيته الثاقبة، وتبنيه لقضايا وطنه ومنطقته والعالم، وصدقه في تعهداته لشعبه وشركائه.

3- تثميننا الكبير لرؤية فخامة رئيس الجمهورية حول أمن المنطقة، وإبعاد الخطر عن حيز دول الساحل، وبالخطوات التي قطع في هذا الصدد، والتي قوبلت بالاستحسان الكبير من طرف شركائنا والعالم.

4- دعوة جميع قوانا الوطنية إلى مساندة برنامجه الاقتصادي والاجتماعي، الذي أكدت فعاليات هذه الزيارة أنه أولوية بالنسبة له، كما أكدت المباحثات مع الشركاء أن هذا القائد يعمل بشكل منقطع النظير على تحقيق الرفاه والعيش الكريم لشعبه.

وسيعمل الحزب على احتضان وحماية هذه الجهود والمكتسبات الجبارة، ضمن أجندته السياسية التي تنطلق من أن تطبيق برنامج "تعهداتي" لفخامة رئيس الجمهورية، كفيل بنقل بلادنا ومواطنينا إلى أحسن وضع ممكن.

نواكشوط، 15/01/2021

اللجنة الإعلامية