رئيس الحزب يؤدي زيارة لاتحادية نواكشوط الجنوبية

في إطار سلسلة الاتصالات التي يقوم بها لمختلف الهيئات الحزبية هذه الأيام، قام اليوم الخميس 21/01/2021 رئيس الحزب السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر، بتنظيم زيارة لاتحادية الحزب على مستوى نواكشوط الجنوبية.

وكانت الزيارة مناسبة أكد فيها السيد رئيس الحزب على أنه يسعى إلى الاستماع من القيادات، والمنتخبين، والأطر الحزبية إلى مشاكل الهيئات، التي تعمل قيادة الحزب منذ انتخابها على جعلها في ظروف مناسبة للرفع من أدائها الحزبي، وكذا الاستماع إلى معاناة المواطنين وتطلعاتهم، مؤكدا على أن تنفيذ برنامج "تعهداتي" لفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، يأتي في أولويات عملنا الحزبي، واهتماماتنا السياسية كاتحاديين.

كما أكد رئيس الحزب على أن فخامة رئيس الجمهورية حريص على الرفع من مستوى المواطنين، وخاصة ذوي الدخل المحدود، مستشهدا بأننا "..لا نريد دولة تورث الفقر للأجيال..."، مؤكدا على أن الحزب سيعمل بالتنسيق مع الجهات المعنية، من أجل حلحلة كل تلك القضايا، التي تشغل بال مواطنينا في تلك الاتحادية.

كما أكد رئيس الحزب على مستوى التكامل والتناغم بين الحزب والحكومة، باعتبارهما جناح واحد لتطبيق برنامج فخامة رئيس الجمهورية، الذي اعتبره كل الاتحاديين مرجعيتهم السياسية الوحيدة.

بدوره أكد الأمين الاتحادي لنواكشوط الجنوبية، السيد السالك ولد جدو، على أهمية هذه الزيارة، الأولى من نوعها في تاريخ الحزب، مثمنا هذه السنة المتمثلة في التقاء قيادة الحزب بقواعده، وهو نفس الموضوع الذي استحوذت عليه مداخلات الحضور من أعضاء الاتحادية.

وقد كان رئيس الحزب مرفوقا خلال هذه الزيارة بوفد يضم السيدين: السالكة بنت بلال يمر، الخليل ولد الطيب، نائبي رئيس الحزب، والسيد افال انكسالي، الأمين العام للحزب، والسيد سيداتي ولد سيد الخير، مستشارا معاونا لرئيس الحزب، والسيد الولي ولد سيدي هيبه، إطارا إعلاميا بالحزب.

47